تستمع الآن

لمصابي الاكتئاب.. 6 مواقع وأرقام ساخنة تقدم لك المساعدة والدعم 

الإثنين - ٠٢ ديسمبر ٢٠١٩

شهدت مصر العديد من حالات الانتحار بين الشباب والطلاب خاصة في الفترة الأخيرة بشكل متزايد، حتى الحالة الأخيرة التي أثارت تعاطف المواطنين ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، وهي انتحار طالب كلية هندسة حلوان.

وتنتج حالات الانتحار غالبًا عن مشكلات نفسية أغلبها اكتئاب شديد يقرر الشخص بعده إنهاء حياته بأي طريقة.

وتعرّف منظمة الصحة العالمية الاكتئاب بأنه «مرض يميّزه الشعور الدائم بالحزن وفقدان الاهتمام في الأنشطة التي يتمتع فيها الشخص عادةً، وهو يقترن بالعجز عن أداء الأنشطة اليومية لمدة أسبوعين على الأقل».

وتوضّح المنظّمة أعراضه كالتالي: «فقدان الطاقة؛ وتغيّر الشهية؛ والنوم لفترات أطول أو أقصر؛ والقلق؛ وانخفاض معدل التركيز؛ والتردّد؛ والاضطراب؛ والشعور بعدم احترام الذات أو بالذنب أو باليأس؛ والتفكير في إيذاء النفس أو الانتحار».

وبحسب إحصاءات المنظمة فإن ما يقارب 800 ألف شخص يلقى حتفه كل عام بسبب الانتحار، ومقابل كل حالة انتحار هناك الكثير من محاولات الانتحار كل عام، وهو يعد ثاني أهم سبب للوفاة بين من تتراوح أعمارهم بين 15 و29 عامًا، وتستأثر البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل بنحو 79% من حالات الانتحار في العالم.

وفي النقاط التالية، توضّح لكم «نجوم إف.إم»، أبرز خدمات المساعدة لمصابي الاكتئاب، والذين يمكنهم اللجوء لها مباشرة أو أي من المقربين لهم:

• الخط الساخن للأمانة العامة للصحة النفسية، لتلقي الاستفسارات النفسية والدعم النفسي، ومساندة الراغبين في الانتحار، على أرقام 08008880700، 0220816831، طوال اليوم.

• خط المجلس القومي للصحة النفسية لتلقي الاستفسارات النفسية، 20818102.

• موقع «شيزلونج» لتقديم الدعم والعلاج النفسي أونلاين من خلال 100 طبيب ومعالج نفسي حسب التخصص أو اللغة أو الدولة، من هُنـــــا.

• موقع «مش لوحدك» وصفحته والجروب الخاص على «فيسبوك»، وهي مبادرة تهدف إلى تحسين الصّحة النفسيّة للفرد، وجعل الاضطرابات النفسيَّة أكثر تقبّلًا داخل المُجتمَع من خلال التّوعية السّليمة وتصحيح المفاهيم الخاطئة، ويمكنك الوصول لها من هُنـــــا.

• موقع «علاج نفسي» الذي يقدم خدماته منذ عام 2008 لأي شخص من العالم العربي ممن يعاني من الاكتئاب أو اضطراب ما بعد الصدمة النفسية في تلقي العلاج النفسي عبر الانترنت من خلال البرنامج، ويمكنك الوصول له من هُنـــــا.

• موقع «بزرميط» وصفحته على «فيسبوك»، وهي مبادرة للتوعية بالصحة النفسية باللغة العربية العامية المُبسطة لتتمكن من الوصول إلى قطاع الشباب بطريقة سهلة وسلسة، من هُنـــــا.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك