تستمع الآن

بعد قرار إلغاء سفرها.. محامي لينا أحمد الفيشاوي: «هتيجي لما والدها يوحشها»

الإثنين - ٠٢ ديسمبر ٢٠١٩

كشف شعبان سيد محامي لينا أحمد الفيشاوي، عن تطورات حكم إلغاء قرار منعها من السفر وترقب الوصول، مشيرا إلى أنه لا يعرف تحديدًا موعد عودتها إلى مصر.

وأشار شعبان سيد، إلى أن الحكم ألغي لذا فهي قادرة على أن تعود إلى مصر في أي وقت، قائلا: “لكن تحديدا لا أعرف موعد عودتها لمصر، لكن ممكن في إجازة نصف السنة أو الصيف”.

وأوضح أن لينا أحمد فاروق الفيشاوي، لن تستطيع أن تترك دراستها وتسافر إلى مصر، مؤكدا: “لما يوحشها أحمد الفيشاوي هتيجي تشوفه”.

وتابع محامي لينا: “لو علاقته كويسة ببنته يقدر يسافرلها ويفهمها ويقعد معاها وتهييئ المناخ المناسب لها ويرجع بيها، هي 15 سنة وليست صغيرة”.

وشدد على أن القضايا بين والدتها هند الحناوي والفيشاوي لم تنته بعد، مؤكدا: “هما يشيعوا ان القصص خلصت، لكنه سدد جزء متجمد بسيط جدًا من المصاريف”.

وأكمل: “لسه أجر المسكن ومصاريف الدراسة، وهو أرسل المبلغ مع محامي وسدده لكن هذا جزء صغير، خاصة أن المصاريف الدراسية وأجر المسكن تتعدى المليون جنيه”.

كانت محكمة أسرة الخليفة، قد قررت قبول التظلم المقدم من هند الحناوي، طليقة الفنان أحمد الفيشاوي، وقضت بإلغاء قرار منع ابنتهما “لينا” من السفر وتراقب الوصول، والذي سبق صدوره لصالح “الفيشاوى”.

وشمل الحكم في الدعوى رقم 1183 لسنة 2019، أسرة الخليفة، إلغاء أمر منع السفر، واعتباره كأن لم يكن، وإلغاء كافة الآثار المترتبة عليه.

ولم تستطع لينا أحمد الفيشاوي، حضور جنازة جدها الفنان فاروق الفيشاوي، بسبب قرار منعها من السفر وترقب الوصول.

ووجهت رسالة إلى متابعيها عبر حسابها على موقع “انستجرام”، قائلة: “إلى هؤلاء الذين يتساءلون عن سبب غيابي عن جنازة جدي.. والدي حصل على حكم محكمة يقضي بعدم عودتي إلى إنجلترا حال قمت بزيارة مصر”.

لينا ابنة الفنان أحمد الفيشاوي والدتها هي هند الحناوي، وشهد الاعتراف بنسبها أزمة كبيرة، حيث رفضت عائلة والدها الاعتراف بها في البداية، قبل أن يتراجعوا ويعترفوا بعدم صحة ما قاموا به، لتشهد الطفلة لحظات من السعادة مع جدها.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك