تستمع الآن

«درسوا قصته في المدارس».. فنانون يطالبون بالقصاص لـ محمود البنا

الأحد - ٢٠ أكتوبر ٢٠١٩

تبدأ اليوم، أولى جلسات محاكمة محمد راجح و3 من المشاركين في ارتكاب جريمة قتل محمود البنا “شهيد الكرامة”، بمركز تلا في محافظة المنوفية.

وطالب عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بالقصاص العادل من القتلة الذي ألقي القبض عليهم وتحويلهم إلى محكمة جنايات الأحداث، وانضم إليهم عدد من الفنانين الذين تعاطفوا مع الشهيد وطالبوا بتدريس قصته في المدارس.

محمود البنا

من جانبه، طالب الفنان أحمد السقا، عبر صفحته الرسمية على موقع “انستجرام”، بتدريس قصة محمود البنا في مناهج المدارس، قائلا: “محمود البنا حكاية رجولة.. محتاجة تتدرس في مناهج الطلبة، دي أقل حاجة ممكن تتقدم ليه.. ونشرح ليهم يعني إيه تكون دكر قدام الجبان.. محمود البنا لن ننساك أبدًا”.

فيما علق الفنان محمود البزاوي، عبر صفحته على موقع التواصل “تويتر”، على واقعة وفاة محمود البنا، قائلا: “رمز الشهامة، الجدعنة، الرجولة، الإنسانية والتربية”.

وأكمل: “اعتقد أن حكايته الجميلة لازم تدرس في المدارس ويبقى رمز التربية (محمود البنا).. وإن شاء الله ربنا هايبرد نار كل حبايبك.. ألف رحمة ونور عليك يا رب”.

كما نشر الفنان ياسر جلال، فيديو عبر صفحته على موقع “انستجرام”، للراحل محمود البنا، قائلا: “أول مرة بلد كاملة تتفق على حاجة واحدة.. ربنا يرحمك يا غالي”.

محمود البنا

من جانبها، علقت الفنانة ميريهان حسين على صورة الراحل محمود البنا، قائلة: “الله يرحمك يا ريت كل الشباب الصغيرين والرجالة الكبار يتعلموا منك الشهامة ويشوفوا كل بنت وست على إنها اختهم او بنتهم أو أمهم.. رحلت بروحك البريئة وتركت درسا في الأخلاق”.

وتطرقت الإعلامية ريهام سعيد إلى قضية محمود البنا، وطالب بإعدام راجح في ميدان عام، وذلك عبر صفحتها على “انستجرام”.

وقالت: “ياما عملنا حلقات ومن عشر سنين وأنا بنادي وبقول إن مفيش طفل بيقتل من ايام حادثه زينه في بورسعيد وانا بقول مره واحد ياخد عقاب مش هاتتكرر تاني.. وقلت انها هاتحصل مره واتنين وتلاتة محدش سمعني.. من قتل يقتل”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Reham Saeed (@rehamsaidofficial) on

كما علق الفنان خالد الصاوي على القضية حاليًا: “محمود البنا حكاية رجولة.. محتاجة تتدرس في مناهج الطلبة دي أقل حاجة ممكن تتقدم ليه.. ونشرح ليهم يعني إيه تكون دكر قدام الجبان.. محمود البنا لن ننساك أبدًا”.

كانت نيابة تلا بمحافظة المنوفية قد قررت حبس مصطفى محمد مصطفى، 17 سنة طالب، ومحمد أشرف راجح 18 سنة طالب، وإسلام عاطف 17 سنة طالب، لقيامهم بقتل الطالب محمود البنا، ابن الصف الثاني الثانوي، وذلك لاعتراضه على قيام أحدهم ويدعى محمد راجح، بنهر إحدى الفتيات في الشارع، ومحاولة التعدى عليها، فاصطحب أصدقاءه وقتلوا البنا، وسط الشارع وتركوه وسط دمائه وفروا هاربين.

وقرر النائب العام إحالة المتهم محمد أشرف عبد الغني راجح، وثلاثة آخرين محبوسين إلى محاكمة جنائية عاجلة، لاتهامهم بقتل المجني عليه محمود محمد سعيد البنا عمداً مع سبق الإصرار والترصد.

محمود البنا


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك