تستمع الآن

لمكافحة «السكري».. دولة آسيوية تمنع إعلانات المشروبات الغازية

الإثنين - ١٤ أكتوبر ٢٠١٩

يزداد يوم بعد يوم، الكشف عن مخاطر المشروبات الغازية التي تتضمن كميات كبيرة من السكر، حيث تسعى بعض الدول مؤخرًا إلى تقليل الدعايا لمثل هذه المشروبات حفاظا على صحة مواطنيها.

ووفقًا للخبر الذي قرأته زهرة رامي عبر برنامج “عيش صباحك”، على “نجوم إف إم”، فإنه في إطار حملة كبيرة لمكافحة مرض السكري، أصبح الإعلان عن المشروبات الغازية ممنوعا في سنغافورة بقرار حكومي صارم.

وأشارت الحكومة، إلى أن قرار منع الدعاية يشمل المشروبات الغازية، والعصائر، ومشروبات الزبادي، والقهوة، طالما كانت محلاة.

ويطبق قرار منع الدعاية للمشروبات، في جميع وسائل الإعلان، سواء كانت مطبوعة أو مسموعة أو مرئية، بما في ذلك الإنترنت.

من جهته، تحدث وزير الدولة للشؤون الصحية إدوين تونج، عن القرار المتخذ قائلا: “القرار تم اتخاذه بعد استشارة عامة، وبناء على استبيان”.

وأوضحت وزارة الصحة السنغافورية أنها ستستمر في استطلاع آراء المستهلكين والصناع خلال الأشهر القليلة المقبلة، قبل الإعلان عن إجراءات أخرى لمكافحة السكري، كما أكدت الوزارة إنها ستطالب مصنعي المشروبات المحلاة، بتوضيح كميات السكر بدقة على العبوات.

وأكدت وزارة الصحة، أنها تدرس إجراءات أخرى أكثر صرامة، منها فرض المزيد من الضرائب على المشروبات المحلاة، أو حتى منع تداولها في الأسواق.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك