تستمع الآن

لماذا يشعر البعض بالجوع في منتصف الليل؟.. وعلاقة تغير الفصول بتناول الطعام

الثلاثاء - ١٥ أكتوبر ٢٠١٩

قالت خبيرة التغذية ريهام شاكر، إن النهم تجاه تناول الطعام يحدث مع تغير الفصول دائمًا، مشيرة إلى أن الجسم يصاب بالنهم على كل حسب كل نوع فصل.

وأضافت ريهام شاكر، في برنامج “النص الحلو”، مع يارا الجندي، على “نجوم إف إم”، اليوم الثلاثاء، أنه في فصل الربيع الجسم يصاب بنهم للورقيات أو الفواكه مثل البرتقال أو اليوسفي أو الجريب فروت.

وأشارت إلى أنه في فصل الصيف يصاب الجسم برغبة في تناول الآيس كريم والمشروبات المثلجة، بينما في فصل الشتاء فيكون الجسم بدرجة حرارة قليلة وبحاجة إلى سعرات حرارية.

واستطردت: “الجسم يحتاج للدهون والحلويات لتدفئة الجسم في فصل الشتاء”، مشددة على أنه من أحد أسباب النهم هو الملل لذا يتم الاتجاه للاكل حتى يكون الشخص سعيدًا.

وأوضحت ريهام، أن الجسم في المعتاد لا يرسل إشارات إذا كان بحاجة إلى مياه إلا في مرحلة الجفاف فقط، بينما في الجوع الأمر مختلف.

وتابعت: “الجسم يرسل إلى المخ أنه بحاجة لتناول الطعام دائمًا”، منوهة بأن اختلاف الهرمونات لدى السيدات سبب رئيسي في النهم.

وأكملت: “النهم أمر ليس سيء في كل الأحوال لكنه مفيد لأنه يرسل رسائل وهنا نستطيع أن نبحث عن بدائل غذائية مفيدة، مثل إذا كان الشخص يميل لتناول السكريات ممكن تعويضها بالموز أو الشوكولاتة الداكنة”.

وعن تناول العسل، قالت: “لا يحبذ تناوله بكثرة حيث إن أن أي شيء يزيد عن حده سيؤدي إلى زيادة الوزن”، موضحة أن الطعام ملء بالفيتامينات لكن الأصح هو اختيار الطعام المناسب.

الشعور بالجوع المفاجئ

وعن الشعور بالجوع المفاجئ الذي يصاب به البعض خاصة في فترات الليل، قالت: “مفترض أن الاستيقاظ يكون في وقت معروف، وإذا تخطينا هذا الوقت سنعاند الطبيعة”.

وأوضحت أنه منذ بعد الـ 10.30 مساءً يقوم الجسم بعمل “ديتوكس” ويتخلص من سمومه حتى السادسة صباحًا، مؤكدة: “بعد 10.30 يبدأ هرمون النوم في الفرز ثم يبدأ هرمون الشبع في العمل، لكن إذا كان هناك استيقاظ لفترات متأخرة فإن تلك الهرمونات لن تفرز”.

وأشارت إلى أن هرمون آخر يفرز وهو “هرمون الجوع”، بالإضافة إلى فرز هرمون “الكورتيزون” ما يؤدي ذلك إلى حدوث نهم للطعام.

وقالت إن البعض يشعر بالجوع ليلا ولكن يحتاج إلى تناول سكريات، وهنا هناك حل لمنع ذلك، وهي الذهاب إلى المطبخ وملأ كوب من المياه والخروج من المطبخ ومن ثم شربه، وإذا لم نشعر بالشبع يتم شرب كوب مياه آخر.

وأكملت: “وعقب ذلك إذا استمر الجوع يتم تناول فلفل أصفر وجزر مقطع ونأكله ببطء، لأن هذه الأطعمة بها سكر طبيعي، والخطوة الأخرى الدراجة هي الشوكولاتة الداكنة، ومضغها ببطء”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك