تستمع الآن

درة وحسن الرداد أبطال أول فيلم مصري 3D عن المستقبل

الأربعاء - ١١ سبتمبر ٢٠١٩

يستعد النجمان حسن الرداد ودرة لخوض تجربة سينمائية ستكون الأولى في مصر، بعدما تعاقدوا على تقديم بطولة فيلم «حصار جهنم»، الذي يعد أول فيلم سينمائي مصري ينتمي لأعمال الـ3D.

تدور أحداث الفيلم حول المستقبل القريب في إحدى المدن المهجورة والمطلة على البحر المتوسط، سيطر عليها جيش يتحكم به ذكاء اصطناعي ليجد عدد من المرتزقة أنفسهم في مواجهة هذه القوة غير المتوقعة.

الفيلم إنتاج محمد الكومي، بعد تجربته الإنتاجية الأولي في فيلم «الهرم الرابع» مع النجم أحمد حاتم ويسرا اللوزي منذ سنوات، حيث يعكف حاليًا على إنهاء التجهيزات لفيلمه الجديد «حصار جهنم» من نوعية أفلام الخيال العلمي على النمط الأمريكي والعالمي.

وأوضح «الكومي» أن هذه تعد التجربة الأولي من نوعها الذي تستخدم فيها أعلي تكنولوجيا وكاميرات تصوير من الخارج لتنفيذ المشروع على أكمل وجه ويستخدم في ذلك الفورمات الأجنبي التي تمتاز به أفلام الخيال العلمي والتأثيرات الخارجية.

ويرصد «الكومي» ميزانية ضخمة للفيلم بالتعاون مع بعض الشركات الأجنبية التي ستنفذ المشروع معه بأحدث المعدات والديكورات على أرض مصرية.

الفيلم فكرة وإخراج ميدا، وجاري ترشيح بقية أبطاله للتعاقد معهم.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك