تستمع الآن

فيديو| باكستانية تهاجم بريانكا شوبرا وتتهمها بالنفاق

السبت - ١٧ أغسطس ٢٠١٩

واجهت الممثلة الهندية الشهيرة بريانكا شوبرا، اتهاماً بـ«تشجيع الحرب النووية» مع باكستان، بسبب تعليقات أدلت بها وسط التوترات المتفاقمة بين الدولتين النوويتين الجارتين.

وحسب صحيفة «الجارديان» البريطانية، فقد وجّهت هذا الاتهام سيدة باكستانية تدعى عائشة مالك، أثناء حدث لإحدى شركات مستحضرات التجميل في لوس أنجليس شاركت فيه نجمة بوليوود، وفقا للخبر الذي قرأته نور السمري، يوم السبت، عبر برنامج “بوليوود شو”، على نجوم إف إم.

وقالت عائشة، خلال فقرة مخصصة لتوجيه بعض الأسئلة لشوبرا: «من الصعب سماعك تتحدثين عن الإنسانية، لأنني كمواطنة باكستانية أعرف أنك منافقة».

واستشهدت مالك بتغريدة كتبتها شوبرا على «تويتر»، في 26 فبراير الماضي، قالت فيها «النصر للهند».

وعلقت مالك على التغريدة: «أنت سفيرة (اليونيسف) للسلام، وتشجعين الحرب النووية ضد باكستان، رغم دعم ملايين الباكستانيين لك وحبهم لأفلامك».

وسحب منظمو الحدث الميكروفون من السيدة الباكستانية، وردت عليها شوبرا التي فازت بلقب ملكة جمال العالم عام 2000، قائلة: «أنا أسمعك. أرجو أن تخبريني عند انتهائك من التنفيس عن غضبك. هل انتهيت؟ حسناً، رائع». وأضافت: «الحرب ليست شيئاً محبباً إلى قلبي، أنا فقط وطنية، لذا فأنا آسفة إذا آذيت مشاعر الناس الذين يحبونني».

https://twitter.com/Spishaa/status/1160621420818251776

وانتقدت شوبرا الطريقة التي تحدثت بها عائشة، قائلة: «نحن جميعاً هنا من أجل الحب، فرجاء لا تصرخي ولا تحرجي نفسك».

وأنهت نجمة بوليوود كلامها قائلة: «شكراً لك على حماسك وسؤالك وصوتك».

بريانكا شوبرا تتنقل في التمثيل بين بوليوود وهوليوود. وقد تزوجت في ديسمبر 2018 من المغني والممثل الأميركي نك جوناس.

وتصاعدت حدّة التوتر بين الهند وباكستان على جانبي الحدود في كشمير، قبل نحو أسبوعين، بعد أن أعلنت نيودلهي أنها قررت إلغاء وضع الإقليم الخاص الذي يضمن له الحكم الذاتي.

وتتنازع الدولتان النوويتان للسيطرة على كشمير منذ التقسيم عام 1947، وقد خاضتا حربين من أصل ثلاث حروب دارت بينهما بسبب هذه المنطقة. ويتبادل الجيشان الهندي والباكستاني، بشكل شبه يومي، تقريباً، إطلاق قذائف «الهاون» على خط وقف إطلاق النار الذي يقوم عملياً مقام الحدود بين شطري كشمير.

وهذه ليست المرة الأولى التي تتتعرض فيها بريانكا لموقف مماثل إذ سبق وقام مجموعة من النشطاء بتقديم عريضة على الإنترنت، تطالب بإقالة نجمة بوليوود من منصب سفير اليونيسف للنوايا الحسنة، وذلك بعد نشرها نفس التغريدة على حسابها الخاص في تويتر.

وتقول العريضة: “الحرب بين قوتين نوويتين لا يمكن أن تؤدي إلا إلى الدمار والموت. وبصفتها سفيرة النوايا الحسنة لليونيسف، كان من المفترض أن تبقى بريانكا شوبرا محايدة وسلمية، ولكنها تغرد لصالح القوات المسلحة الهندية، بعد أن غزت المجال الجوي الباكستاني، غير ذلك، فهي لا تستحق هذا اللقب بعد الآن، ولديها حاليًّا بضعة آلاف من التوقيعات”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك