تستمع الآن

أمريكا: منع بعض أجهزة «أبل» على متن الطائرات

الخميس - ١٥ أغسطس ٢٠١٩

كشف إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية، عن منع بعض منتجات شركة “آبل” على متن الطائرات، مشيرة إلى أن بطاريتها قد تسبب خطر اندلاع حريق.

وأشارت إدارة الطيران إلى أن بعض طرازات الكمبيوتر المحمول “ماك بوك برو” لن يسمح بها في الرحلات الجوية، مضيفة: “الإدارة على علم باستدعاء بطاريات بعض موديلات كمبيوتر ماك بوك برو، وأبلغنا شركات الطيران الأميركية بالأمر”.

وتشمل أجهزة “أبل” المعنية بالمنع، كمبيوترات “ماك بوك برو” بقياس 15 بوصة، التي بيعت بين عامي 2015 و2017، التي أعلنت الشركة في وقت سابق إن درجة حرارتها قد ترتفع بشكل ملحوظ مما يعزز خطر الاحتراق.

وأبلغت إدارة الطيران، شركات الخطوط الجوية بضرورة اتباع إجراءات السلامة، التي صدرت عام 2016 بخصوص المنتجات الإلكترونية، التي استدعتها شركاتها بسبب مشاكل البطاريات، مما يعني أن أجهزة الكمبيوتر المدرجة في قائمة المنع لن يسمح بها سواء في الحقائب اليدوية أو تلك المشحونة في الطائرة.

كانت وكالة السلامة الجوية التابعة للاتحاد الأوروبي قد أصدرت تحذيرا مماثلا قبل أيام بالنسبة للطائرات التي تعمل داخل القارة، بما في ذلك إجبار الركاب على إغلاق أي أجهزة إلكترونية تعمل ببطاريات ليثيوم تم استدعاؤها.

كانت معظم شركات الطيران حول العالم قد منعت اصطحاب أي هواتف من طراز “سامسونج جالاكسي نوت 7” عام 2016، للأسباب ذاتها.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك