تستمع الآن

آخر تطورات العثور على جثة مجهولة داخل فيلا محمد النني

الأحد - ٢٨ يوليو ٢٠١٩

لغط كبير صاحب اكتشاف ناصر النني والد اللاعب محمد النني المحترف المصري في صفوف نادي أرسنال الإنجليزي، جثة مجهولة داخل فيلا تخص اللاعب في مدينة المحلة.

بدأت القضية، في أثناء ذهاب والد محمد النني إلى الفيلا “تحت الإنشاء”، في منطقة المدينة العمالية والمملوكة لنجله، ووجد فيها جثة موجود بجانبها مجموعة من الكابلات الكهربائية النحاسية، واتصل بقوات الأمن التي بحثت في القضية.

وكثفت الأجهزة الأمنية، جهودها لكشف غموض الواقعة، والتأكد من وجود شبهة جنائية في الحادث، بينما لم يتهم أي أحدًا حيث إنه تبين من فحص هاتف المجني عليه تبين أن أصدقائه موجودين في السجون بتهم البلطجة والسرقة، وبعضهم “مسجل خطر”.

وأعلنت مصادر أمنية نقلا عن موقع “مصراوي”، السبب وراء مصرع الشخص مجهول الهوية، مشيرين إلى أنه “بائع متجول” توفي في أثناء محاولة سرقة كابلات كهرباء نحاسية من داخل الفيلا، فصعقه التيار، حيث تم التحفظ على الجثة ونقلها إلى مشرحة مستشفى المحلة العام.

وأكدت الفحوصات الأولية، عدم وجود شبهة جنائية في الحادث، خاصة عقب اكتشاف علامات صعق كهربائي في أجزاء متفرقة من الجثة، التي تعرضت للتعفن، لكون الجثة لشخص لقي حتفه قبل 5 أيام على الأقل.

وتحدث ناصر النني، في تصريحات لـ”سي إن إن”، قائلا: “كنت متوجها إلى الفيلا، لإجراء بعض الإصلاحات لتجهيزها لتصبح مقرا لجمعية خيرية لخدمة أهالي المحلة، إلا أنني وجدت جثة الشاب المتوفى ممسكا بسلك الكهرباء… فأبلغت الأجهزة الأمنية بالأمر”.

وأكمل: “محمد هاتفني للاستعلام عن الأمر بعدما سمع عنه من مواقع التواصل الاجتماعي واتصل بي للاطمئنان واستفسر عما جرى”، مؤكدا أنه لم يتم استدعاء اللاعب بشأن القضية والتي تم إغلاقها.

أسرة النني


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك