تستمع الآن

ملاعب عالمية وعودة الجمهور.. كيف استفادت مصر من بطولة أفريقيا 2019

الخميس - ١٣ يونيو ٢٠١٩

أيام قليلة تفصلنا عن بدء بطولة أمم أفريقيا، والتي تقام فعاليتها في مصر بمشاركة 24 منتخبًا أفريقيًا مقسمين على ست مجموعات لأول مرة في تاريخ البطولة، وهي البطولة التي حظيت مصر بشرف تنظيمها بعد سحب البطولة من الكاميرون.

ووقع منتخب مصر في التصنيف الأول للمجموعة الأولى، مع منتخبات زيمبابوي، والكونغو الديمقراطية، وأوغندا، حيث تقام أول مباراة على استاد القاهرة 21 يونيو الجاري.

وتمر الرياضة المصرية خلال الآونة الأخيرة، بمجموعة كبيرة من الاضطرابات وعدم انتظام مواعيد المباريات، بالتزامن مع سوء أرضية عدد كبير من ملاعب كرة القدم، بجانب العامل الأبرز وهو غياب الجمهور.

ومع حصول مصر على حق تنظيم أمم أفريقيا، سارعت الجهات المعنية بالرياضة المصرية، على معالجة المشاكل التي واجهها لاعبو وجمهور كرة القدم في الموسم الحالي الممتد إلى ما بعد البطولة الإفريقية.

ومع أي بطولة قارية تبدأ الدولة المستضيفة في حصد ثمار هذه البطولة سواء من مكاسب سياحية أو كروية، من خلال استضافة عدد كبير من الجماهير واللاعبين العالميين، بجانب وسائل إعلام عالمية تصب أنظارها إلى القاهرة.

Fan ID

يعد الـ Fan ID، هو أحد أهم المكاسب التي حظيت بها على الإطلاق خلال السنوات الأخيرة في مجال كرة القدم، حيث إنه يعطي الفرصة لحجز تذاكر مباريات البطولة من خلال أي مكان سواء هاتف محمول أو شاشة كمبيوتر، بعيدًا عن أزمة طوابير التذاكر أو السوق السوداء، حيث ستمتد تلك التجربة لما هو بعد بطولة أفريقيا.

موقع استخراج بطاقة المشجعين «Fan ID» شهد إقبالا كثيفًا خلال الساعات الأولى من انطلاق موقع بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019، حيث أشار القائمون على موقع «تذكرتي» إلى أن هناك إقبال من المصريين على إنشاءه منذ طرح الموقع.

وعليك التسجيل للحصول على Fan ID، فدون بطاقة المشجع لن تستطيع الحصول على تذاكر للمباريات، حيث يجب إضافة البيانات الشخصية مثل الهاتف الشخصي والبريد الإلكتروني.

وعقب إضافة البيانات الشخصية، مثل الرقم القومي وصورة البطاقة، ستصل رسالة إلى هاتفك بأن طلبك قيد التنفيذ، وتحصل على رقم Fan ID الذي سيمكنك بعد ذلك من الحصول على تذاكر المباريات، ويمكنك الحصول على البطاقة والتذاكر من عدد من المنافذ أو بعض مراكز الشباب.

لاعبون عالميون

تتميز بطولة أفريقيا هذا العام بمشاركة عدد كبير من اللاعبين العالمين الذين يتواجدون مع منتخبات بدلادهم في البطولة التي تقام في مصر، لعل أبرزهم هو الدولي المصري محمد صلاح المحترف في صفوف ليفربول الإنجليزي، واللاعب الحاصل على بطولة دوري أبطال أوروبا، وهداف الدوري الإنجليزي.

وتشهد البطولة مشاركة نجم ليفربول ومنتخب السنغال ساديو ماني، زميل محمد صلاح في النادي الإنجليزي، وهداف الدوري الإنجليزي أيضًا بالتساوي مع الفرعون المصري، والحاصل على بطولة دوري أبطال أوروبا مع فريقه.

ويتواجد في مصر أيضًا، نابي كيتا لاعب وسط ليفربول الإنجليزي الذي يقود منتخب بلاده “غينيا” في منافسات كأس أمم إفريقيا 2019.

وتضم بعثة منتخب الجزائر، رياض محرز لاعب نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، والحاصل على بطولة الدوري الإنجليزي مع فريقه في النسخة الماضية.

وساهم محرز في فوز الفريق السماوي بأربعة ألقاب محلية في الموسم المنقضي “الدوري الإنجليزي وكأس الاتحاد الإنجليزي وكأس رابطة الأندية المحترفة، والدرع الخيرية”.

خاليدو كوليبالي مدافع نادي نابولي الإيطالي، من ضمن الحاضرين مع منتخب السنغال لخوض بطولة الكان، وهو المدافع الأبرز حاليًا في الساحة الكروية العالمية، والذي ترتبط به أنباء تشير إلى إمكانية انتقاله إلى مانشستر يونايتد.

بعدما جذب أنظار أندية أوروبية كبيرة بعد التألق اللافت للنظر مع فريقه أياكس الهولندي في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، يتواجد المغربي حكيم زياش مع بعثة المغرب لأمم أفريقيا.

كان الدولي المغربي طوال هذا الموسم أحد أعمدة أياكس أمستردام الرئيسية، وساهم بقوة في تتويجه بلقب الدوري الهولندي، فضلاً عن وصوله إلى نصف نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

استادات عالمية

من ضمن الفوائد التي حصلت عليها مصر من استضافة “الكان”، هو إعادة افتتاح استاد القاهرة بعد أشهر من الإغلاق لإجراء عمليات تطوير.

وكشفت شركة المقاولون العرب عن صور تجديدات استاد القاهرة، الذي يستضيف مباراة البداية بين منتخبي مصر وزيمبابوي.

ونشرت الشركة عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، صورًا أظهرت شكل المقصورة الرئيسية، ومنفذ دخول اللاعبين للملعب، وغرف خلع الملابس.

يذكر أن استاد القاهرة يتسع لـ 75 ألف شخص، وبني عام 1960، وخضع لتجديد كبير في عام 2005 قبل كأس الأمم الأفريقية 2006.

كما أجريت عمليات صيانة شاملة إلى استادات الإسماعيلية، والإسكندرية، والدفاع الجوي، والسلام، واستاد الجيش في السويس، وهي فرصة جيدة لإعادة تأهيل هذه الملاعب بعد فترة كبيرة من الاستهلاك في بطولات الدوري وأفريقيا والكأس.

عودة الجمهور

الاستفادة الكبرى من استضافة بطولة أمم أفريقيا 2019 في مصر، هي عودة جمهور الكرة مرة أخرى إلى الاستادات، بعد غياب لسنوات عديدة إلا لمباريات قليلة خاضها الأهلي والزمالك وحضرها عدد محدود من الجمهور.

عودة الجمهور إلى الكان مرة أخرى، ستعيد الأذهان إلى بطولة 2006، والتي استضافتها مصر وحصل عليها الفراعنة، حيث ظهر الجمهور المصري بأفضل شكل، وكان مثار إعجاب على مستوى العالم.

واعتاد الجمهور أن يحضر المباريات الرسمية لمنتخب مصر سواء في تصفيات أمم أفريقيا أو تصفيات كأس العالم، والتي كانت تقام على استاد برج العرب، ولكن المميز في تلك البطولة هي إقامة مباريات منتخب مصر في استاد القاهرة، حيث لم تقم مباراة رسمية عليه بحضور جماهير منذ فترة كبيرة جدًا.

أجواء كروية

المصريون عاشقون لكرة القدم، وستكون الشغل الشاغل لهم خلال الفترة المقبلة مع بدء فعاليات البطولة التي غابت عن مصر لفترة كبيرة، حيث يتميز الشعب المصري بالاحتفال في الشوارع مع أي فوز للفراعنة خلال مباريات البطولة.

وتنتشر في الشوارع وعلى السيارات أعلام مصر، مع رسم الوجه بأعلام مصر خلال حضور مباريات مصر، بجانب انتشار البرامج الرياضية المحببة للمصريين والذين يحرصون على متابعاتها.

تنشيط السياحة

مع استضافة أي بطولة قارية، يتوافد مشجعو المنتخبات المشاركة في تلك البطولات على البلد المنظم، وهو ما ستستفاد منه مصر من خلال تنشيط السياحة وزيادة أعداد الوفود.

والميزة الأكبر في هذه البطولة هي وجود 24 منتخبا في النسخة المقبلة، وهو ما يعني أن جنسيات 24 دولة ستوجد في مصر لتشجيع منتخبات فريقها.

وجهزت اللجنة المنظمة للبطولة، 16 فندقًا لاستضافة منتخبات أمم أفريقيا التي ستتوافد على مصر خلال الفترة المقبلة.

وخصص 9 فنادق في القاهرة، و3 في الإسكندرية، و2 في السويس، و2 في الإسماعيلية لاستضافة منتخبات البطولة.


الكلمات المتعلقة‎