تستمع الآن

فوبيا الثوم والخوف من الضحك.. تعرف على أغرب أنواع الفوبيا على الإطلاق

الأربعاء - ١٥ مايو ٢٠١٩

“من خاف سٍلم” أكيد سمعت هذه المقولة قبل كده، لكن اللي مش أكيد هو إنك تكون عارف إن الخوف أنواع ومش مجرد خوف والسلام، لكن كمان ممكن يتحول لعقدة، كثير مننا بيشوفوا بعض الناس اللي حولهم عندهم فوبيا من المرتفعات أو الأماكن المغلقة أو من الطيارات، وبالبحث ستجد أن هناك أكثر من 100 نوع فوبيا موجودة حولنا.

وقالت مريم أمين، يوم الأربعاء، عبر برنامج “ماتستغربش”، على نجوم إف إم: “ماتستغربش لما تعرف إن فيه نوع فوبيا اسمه (شيكلوفوبيا) وهذا خوف مرضي من اللبان، أصحاب النوع ده بيخافوا من اللبان وبيكون عندهم معتقدات مختلفة حوله، مثلا إنه سيقف في زورهم ويسبب لهم اختناق، أو إنهم لو بلعوه ممكن يلف على الأمعاء ويسبب لهم مشاكل في معدتهم، وهذه طبعا خيالات ليست علمية لكن بتعزز عندهم مبررات لهذا النوع من الفوبيا، المذيعة العالمية (أوبرا وينفري) واحدة من اللي مصابين بهذا النوع الغريب من الخوف”.

وأضافت مريم: “ماتستغربش لو عرفت إن فيه ناس بتعاني من خوف اسمه (أسترافوبيا) وهذا الخوف المفرط من البرق، يعني في الوقت اللي ممكن نبقى إحنا واقفين نتفرج على جمال منظر البرق والسماء بتنور، فيه أخرين بيكونوا مستخبيين تحت البطاطين وفي سرائرهم وتراودهم هواجس ومخاوف بسبب البرق”.

رهاب الجراثيم

وأكملت: “الميسوفوبيا أو رهاب الأوساخ والجراثيم ناس كثيرة حول العالم مصابة به والحقيقة هما عايشين في جحيم حقيقي لأنهم بيغسلوا أيديهم كل دقيقة بكل أنوع الصابون والمطهرات، وممكن الموضوع يخليهم مايخرجوش أصلا في أماكن مايعرفوهاش، وبيخافوا يسلموا على الناس، وهذه العقدة ممكن تتطور لأنهم مايتجوزوش خوفا من التعامل والاندماج مع أحد”.

فوبيا الثوم

وأردفت: “ماتستغربش لو قلت لك إن في نوع فوبيا اسمه (أليام فوبيا) وهو الخوف من الثوم، يعني علبة التومية اللي ممكن تكون بتأكلها جنب ساندوتش الشاورما السوري، دي ممكن تتسبب لهم في أزمة قلبية حقيقية، لدرجة إنهم أول ما بيشموا ريحة الثوم من بعيد بيحصل لهم ضيق تنفس وممكن يغمى عليهم”.

واستطردت: “لو أنت لا تحب الفلوس ماتستبعدش إنك تكون مريض بـ(البلوتوفوبيا) أو فوبيا المال، الفوبيا دي مرضاها مبيحبوش الفلوس، ولا بيحبوا فكرة إنهم يبقوا أصحاب ثروات وأملاك، وبيخافوا جدا من اقتناء الفلوس والنظر لها مدة طويلة”.

الخوف من الضحك

وأوضحت: “لما شارلي شابلن قال مقولته الشهيرة (يوم بلا ضحك.. هو يوم ضائع)، لم يكن يعرف أن فلسفته هذه لن تناسب الناس اللي عندهم الـ(جيليو فوبيا)، أو الخوف من الضحك، أصحاب هذا النوع من الفوبيا بيخافوا يضحكوا لأنهم بيعتقدوا إن الضحك الكتير ممكن يوقف القلب أو يرهقه، وفي ناس منهم بيكرهوا صوت الضحك العالي وبسببه بيتوتروا ويبدأوا في العرق والتنفس بسرعة”.

وأشارت: “مرضى الـ(شايتو فوبيا) وهؤلاء عندهم فوبيا من الشعر بصفة عامة سواء شعرهم أو شعر غيرهم، هؤلاء طبعا مابيسرحوش شعرهم بنفسهم، ومستحيل يخلوا صوابعهم تلمس شعرهم، ويبقى يوم صعب لو شافوا شعر واقع على الأرض أو المخدة”.

واستطردت مريم: “(السيبو فوبيا) هو نوع لطيف وأعتقد بنات كتير ممكن تحبه، وهو نوع الفوبيا من الأكل، ماتستغربش لما تعرف إن اللي بيعانوا من هذا المرض بيتوقفوا عن الأكل تماما لدرجة إنهم بيموتوا فعلا بسبب عدم الأكل، واللى منهم بيتمسك بالحياة بيأكل كميات بسيطة جدا وطبعا دول بيعيشوا حياتهم في تعب وأزمات صحية متكررة لأن تقريبا جسمهم مبيبقاش فيه أي عناصر غذائية من اللي الجسم يحتاجها”.

وأشارت: “رغم إن المرايا مرتبطة بالجمال، إلا إن الستات أو الرجالة اللي بيعانوا من (الاسبكتروفوبيا) عندهم رعب من المرايات وبيخافوا يقربوا منها ومبيحبوش شكلهم أبدا فيها، ماتستغربش لما تعرف إن (باميلا أندرسون) اللي بتعتبر واحدة من جميلات السينما العالمية تعاني من هذا النوع من الفوبيا ولا تنظر أبدا في المرايا ولا حتى بتحب شكلها في التليفزيون”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك