تستمع الآن

تأخر الولادة الطبيعية لميجان ماركل تقلق الأسرة المالكة

الإثنين - ٠٦ مايو ٢٠١٩

يبدو أن ميجان ماركل زوجة الأمير هاري، تمر بأيام صعبة على إثر تأخر إنجاب طفلها، وهو الأمر الذي سبب حالة من القلق والارتباك داخل أروقة العائلة المالكة البريطانية.

ووفقا لما قرأته فرح شيمي، في برنامج «قبل ما تفطر بكتير» على «نجوم إف إم»، اليوم الإثنين، كان من المقرر أن تضع ميجان طفلها الأول منتصف شهر أبريل الماضي بعملية ولادة طبيعية، إلا أنها حتى الآن لم تأتيها آلام الوضع برغم أنها قد أتمت الشهر التاسع من الحمل.

هذه الخطوة سببت قلقًا داخل العائلة المالكة التي قررت أن تكون عملية الولادة داخل المستشفى وليس في المنزل الذي انتقل الأمير هاري وزوجته للإقامة فيه بعيدًا عن قواعد الحياة الملكية الصارمة.

في ذات السياق، أصدر قصر باكنجهام بيانًا أكد فيه أن​ ميجان ماركل ​والأمير هاري اتخذا قرارًا شخصيًا بالحفاظ على سرية ولادة طفلهما.

وجاء في البيان: «يتطلع الدوق والدوقة إلى مشاركة الأخبار السعيدة مع الجميع بمجرد أن تتاح لهما الفرصة للاحتفال بشكل خاص كعائلة جديدة، وأكد كل من ميجان وهاري أنهما لن ينشرا صورة للطفل الملكي، كما فعل العديد من أفراد العائلة المالكة قبلها، عند خروجهم من جناح المستشفى».


الكلمات المتعلقة‎