تستمع الآن

سمر حمزة بطلة مصر وأفريقيا في المصارعة: فشلت في لعبة الكاراتيه بسبب عنفي الزائد

الإثنين - ١٥ أبريل ٢٠١٩

حلت اللاعبة سمر حمزة، بطلة مصر وأفريقيا في المصارعة، ضيفة على شريف مدكور، عبر برنامج “كلام خفيف”، يوم الاثنين، للحديث عن إنجازاتها مؤخرا.

وقالت سمر: “بدأت رياضة وأنا عندي 13 سنة والدتي هي من دفعتني لهذا العالم، من حبها لمشاركتي في البطولات الدولية، ولعبت كاراتيه في البداية ولكن لم أوفق فيها بسبب عنفي الزائد مع الخصوم، ثم اتجهت لعالم المصارعة، وبدأت أول بطولة لي في أخر 2013 وأول مشاركة دولية في 2014 وحصدت مركز أول، ومن وقتها مشاركاتي دائما وأحصد المراكز الأولى، ومؤخرا حصلت ميدالية ذهبية من بطولة أقيمت في تونس”.

وأضافت: “بلعب باسم المؤسسة العسكرية في الإسكندرية، وأتواجد مع منتخب مصر، ولدينا بطولة عالم في شهر سبتمبر مؤهلة لأولمبياد طوكيو والتي هدفي منها حصد ميدالية لمصر، وفي الأولمبياد السابقة لم يكن يتوقع أحد أن أتأهل بسبب عمري الصغير وخبرتي القليلة أيضا ومع الوقت بدأت أتطور ومدربي مؤمن بي وبمستواي الذي يزيد”.

وتابعت: “لم أواجه اعتراض من عائلتي ولكن قابلت العديد من الرفض من صديقاتي إنهم لا يرون أن اللعبة تهم الفتيات، وبدرس في أكاديمية الضيافة وعلوم الطيران”.

وعن الفارق بين المصارعة الحرة والروماني، قالت: “الحرة بنات وأولاد يلعبونها وتشتغل على الجسم العلوي والسفلي، ولكن الروماني أولاد فقط وتعتمد على الجزء العلوي، وأتدرب على كل حاجة ركض ورفع أثقال، ومصر متميزة على مستوى لعبة المصارعة، وينافسنا تونس والمغرب، والمباراة مدتها 6 دقائق، وأنا الحمدلله لا أقلق من خصومي ودائما في ذهني إني داخلة الجولة أكسب”.

سمر حمزة من الأبطال المتوقع لهم تحقيق ميدالية أوليمبية في المصارعة في أولمبياد طوكيو 2020، وتعد بطلة مصر هي ثاني أبطال المصارعة التي تنضم لفريق الفراعنة الأوليمبي بعد أن تعاقدت روابط مؤخرا مع محمد كيشو من أجل تطوير وتسويق الرياضة المصرية.


الكلمات المتعلقة‎