تستمع الآن

جهود دولية لإعادة ترميم «كاتدرائية نوتردام».. وبدء إزالة الأعمال الفنية الكبيرة

الأحد - ٢١ أبريل ٢٠١٩

يتكاتف عدد كبير من الخبراء من جميع أنحاء العالم، لإعادة ترميم كاتدرائية نوتردام الفرنسية التي اشتعلت النيران فيها، وأدت إلى القضاء على أجزاء كبيرة منها.

ووفقا للخبر الذي قرأته زهرة رامي عبر برنامج «عيش صباحك»، على «نجوم إف إم»، اليوم الأحد، فإن عدد من الخبراء البريطانيين تطوعوا لمساعدة الفرنسيين في إعادة ترميم الكاتدرائية التي تحمل تاريخًا كبيرًا ومهمًا للفرنسيين.

وتحدث أحد عمال البناء البريطانيين ويدعى «جون ديفيد» في تصريحات لقناة «سكاي نيوز»، قائلا إن يمكن ترميم الكاتدرائية الفرنسية وإعادتها إلى رونقها السابق بعد الحريق، وسيتم ذلك من خلال إدخال بعض التقنيات الحديثة والمركبة التي قد تبدوا كما لو كانت طبيعية.

وأكد كاتب متخص فى كتابات التاريخ كين فوليت، إنه يرى أن وجود آثار حريق على بعض المعروضات سيثمن من قيمتها أكثر من الأول، مضيفًا أن الزوار للكاتدرائية عندما يرون آثار الحريق على الموجودات بها سيتذكرون حريق عام 2019.

وبدأت السلطات الفرنسية الجمعة إزالة الأعمال الفنية الكبيرة من كاتدرائية نوتردام، والتي لم يمكن إنقاذها خلال الحريق بسبب أحجامها الكبيرة.

فيما أكد وزير الثقافة الفرنسي فرانك ريستر، أن هذه الأعمال عبارة عن لوحات كبيرة يبلغ ارتفاعها 4 أمتار، وقدمت للكاتدرائية في القرن السابع عشر من جانب رابطة صناع الذهب فى باريس.

كما تعتزم السلطات الفرنسية تفكيك التماثيل وآلة الأرغن ونقلهم إلى مكان آمن.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك