تستمع الآن

فيديو| حديقة حيوان تسمح لزوارها باللعب مع الأسود

الأحد - ٢٤ فبراير ٢٠١٩

في طريقة جديدة لجذب أكبر عدد من الزوار، وجه القائمون على حديقة حيوان دارتمور الإنجليزية، دعوة لزوارها للمشاركة في لعبة «الناس ضد الحيوانات» مقابل 19 دولارًا للشخص الواحد.

ووفقا للخبر الذي قرأته زهرة رامي عبر برنامج «عيش صباحك»، على «نجوم إف إم»، اليوم الأحد، فإن الحديقة التي تقع في مدينة بليموث الإنجليزية، سمحت لزوارها باللعب مع الأسود.

وتتضمن اللعبة، قواعد معينة من بينها رمي حبل تربط بنهايته قطعة من اللحم باتجاه الأسد، ومن الجهة الأخرى، خلف حاجز واق يشد الحبل 4 أشخاص يشترط أن يكونوا قد أتمو الثامنة من العمر في محاولة تخليص قطعة اللحم من الأسد.

وقال القائمون على الحديقة: «هذا النوع من النشاطات مفيد جدًا للأسود للحفاظ على صحتها ولياقتها البدنية، من خلال إجبارها على القتال لأجل الطعام وتقوية عضلاتها».

وواجهت إدارة الحديقة، عددا من الانتقادات من قبل المدافعين عن الحيوانات، حيث أعربوا عن الاستياء من نشاطات موظفي حديقة الحيوان، ووصفوها بـ«قلة العقل»، وأنهم أثبتوا عدم درايتهم بالتعامل مع الوحوش.

وقال بعض المدافعين عن الحيوانات: «هل هم في العصور الوسطى؟ إن كل من يقف وارء هذه الفعاليات يجب أن يفكر مرتين قبل أن يهزأ بالحيوانات من أجل الربح المادي».


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك