تستمع الآن

فريدة الشوباشي لـ«بصراحة»: السوشيال ميديا أصبحت مسرح تدمير شامل

الأحد - ٠٣ فبراير ٢٠١٩

أكدت الكاتبة فريدة الشوباشي، أن حالة السوشيال ميديا الموجودة في مصر الآن «وحشة»، مشيرة إلى أن تلك الحالة جاءت نتيجة التشويه الذي حدث للهوية والعقل المصري.

وأضافت خلال حلولها ضيفة على برنامج «بصراحة» مع الإعلامي يوسف الحسيني، على «نجوم إف إم»، اليوم الأحد، أن الدولة لا بد أن تستيقظ جيدًا إلى السوشيال ميديا، لأنها أصبح مسرح تدمير شامل.

وتابعت الشوباشي: «أنت تحارب بالسوشيال ميديا، لأن بعضها يضع عناوين من دون وعي بسبب عدم وجود تعليم محترم، لكن بعد 30 يونيو بدأنا نسترجع مصر التي كانت».

وتطرقت إلى دور الإعلام المهم في تلك الفترة، مشددة على أن مصر بحاجة إلى إعلام واع يوضح الأحاديث المنتشرة عبر السوشيال ويكشف عن حقيقتها، مضيفة: «لازم الإعلام يمسك كلام السوشيال ميديا ويوضحه».

المنع والإباحة

وبسؤالها هل نحن في مجتمعاتنا وكل في هذه التكنولوجيا مسموح أو متصور إنه يتم منع شيء ما، أشارت: “حكاية المنع أصبحت من خلفات الماضي والعصور السحيقة وكل يوم فيه جديد، ولازم نفهم إن المجتمع تغير وغير ساكن أو شبه مشلول، مفيش بني آدم يعرف يتحكم في أي شيء، حتى أمريكا بكل قوتها يتسرب منها يوميا فضائح بالجملة لرئيسها دونالد ترامب، لازم نفضح كل العناصر التي تساهم في تفتيت مجتمعنا والآن هم يتجهون للسوشيال ميديا ويجب أن نستفيق له، قطر وتركيا تمول كثير من المخربين والإرهابيين”.

وأردفت: “فيه خلل حصل في المجتمع المصري، ولازم نفهم إن العنصرية شيء مدمر وكريه، لازم نبدأ نفوق ونرى ما المقصود تدميره في نسيجنا، وقوتنا في وحدتنا ولكي أحافظ عليها يجب أدحض كل أكاذيب التفرقة”.

الرجعية الفكرية

وأشارت: “شهدنا ارتداد ثقافي في فترات كثيرة، ولديك فنانات انسحبوا وأعلنوا التوبة، فما الذي أعلنتم التوبة عنه فهذا مجرد تمثيل، إحنا تاريخ ومحدش عنده أم كثلوم وليلى مراد وفاتن حمامة وهند رستم وعمر الشريف وشكري سرحان”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك