تستمع الآن

أحمد داوود لـ«أسرار النجوم»: هذه حقيقة استخدامنا دم حيوانات حقيقي في فيلم «122»

الخميس - ١٠ يناير ٢٠١٩

نفى الفنان أحمد داوود ما تردد عبر العديد من صفحات السوشيال ميديا عن استخدام دم حيوانات حقيقي في فيلم “122”، والذي عرض مؤخرا في دور العرض السينمائية، وهو الفيلم الأول عربيًا بتكنولوجيا 4DX، وتدور أحداثه في إطار قصة حب بين شاب من الطبقة الشعبية وفتاة من الصم والبكم، تقودهما ظروف الحياة إلى الدخول في عالم من العمليات المشبوهة، ولكنهما يصابا بحادث أليم ويتم نقلهما إلى المستشفى، ليبدأ في مواجهة أسوأ كابوس في حياتهما.

وقال داوود في حواره مع إنجي علي، عبر برنامج “أسرار النجوم”، يوم الخميس، على نجوم إف إم: “العرض الخاص في دبي كان رد الفعل حلو جدا ويمكن أحلى من مصر، ولكن أيضا في دور العرض المصرية حقق ضجة وردود فعل رائعة، وربنا كرمنا بهذا الفيلم إنه نوع جديد، والموضوع لم يكن سهلا مع المنتجين وسعينا لإنتاجه من سنتين، حتى تحمس له سيف عريبي وهو أيضا اللي عامل الموسيقى التصويرية الخاصة بالفيلم.. وحتى عرضناه على أكثر من مخرج ولم يتحمس والعديد خافوا منه حتى رشح لنا عريبي، ياسر الياسري، ومن أول جلسة معه شعرت بإخلاصه وكان فاهم نوعية الفيلم ومتحمس جدا له، وفكرة أول فيلم 4DX حاجة رائعة، الفيلم كان معروضا في 3 قاعات بإحدى السينمات في مصر وممتلئ على أخره”.

وأضاف: “صاحب اختيار اسم الفيلم (122) وهو رقم النجدة في مصر، كاتب الفيلم الجهيني هو من اختاره وحاولنا تعديله ولكن لم نجد أفضل منه الحقيقة، الفيلم فتح الباب لوجود نوعيات أخرى من الأفلام، وقد يعطي جرأة أكثر للمنتجين لعمل هذا النوع من الأفلام”.

وشدد داوود: “لم نستخدم دم حيوانات حقيقية بالطبع كما تردد على صفحات السوشيال ميديا، وفقط المستشفى التي صورنا فيها كانت حقيقية وكانت شغالة وكنا ننتظر وقت انتهاء العمل وندخل لنصور”.

وعن ضيوف الشرف الذين ظهروا في الفيلم أبرزهم أحمد الفيشاوي وتايسون، أبرز: “هما إخواتي وظهري وسندي في عالم الفن ولم يترددوا وقالوا لي إن هذا أول فيلم لك وسنساندك وندعمك وجميلهم فوق رأسي طول العمر، وأيضا الأستاذ طارق لطفي ووجوده في الفيلم زوده وجعله يظهر بشكل أفضل”.

أمينة خليل

وعن تعاونه للمرة الرابعة مع الفنانة أمينة خليل، قال: “هي من الفنانات اللي روحها طيبة وحلوة جدا وأنت تقفي أمامها أكيد محتاجة هذه الروح، ونحن نعمل سويا نشعر وكأنه ليس هناك كاميرا هذا يدل على الكيمياء المتواجدة بيننا، وهي عاملة دور فتاة مصابة بالصم والبكم دور رائع، وأنا تعلمت بالطبع هذه اللغة حتى نتواصل سويا، وفرحان لها جدا بنجاح دورها وهي تعبت جدا”.

علا رشدي

وتواجدت الفنانة علا رشدي، زوجة أحمد داوود، في الاستوديو للاحتفال معه بنجاح “122”، قائلة: “الفيلم جديد من نوعه وطبعا الناس مخضوضة وغير متوقعين ما يشاهدونه ولو كان فيلم أجنبي كانوا تقبلوا الموضوع بشكل عادي، وشعرت بالإثارة حقيقة، وأيضا العلاقة بينه وبين أمينة خليل وطريقة الكلام بلغة الإشارة”.

ونجح الفيلم منذ طرحه في تصدّر قائمة إيرادات شباك التذاكر، ليصل إجمالي ما حققه في 5 ملايين و987 ألفًا و198 جنيهًا.

“122” أول فيلم مصري من إخراج ياسر الياسري، بطولة طارق لطفي، أحمد داوود، أمينة خليل وأحمد الفيشاوي، بجانب محمد ممدوح ومحمد لطفي كضيفي شرف، الفيلم من تأليف صلاح الجهيني، تصوير أحمد كردوس، ديكور أحمد فايز، مونتاج عمرو عاكف منتج فني محمد نصار ومخرج منفذ محمد الطحاوي، وقام سيف عريبي بتأليف موسيقى الفيلم.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك