تستمع الآن

شاهد.. كينيا تحول جلد الأسماك إلى أقمشة

الإثنين - ١٠ ديسمبر ٢٠١٨

في خطوة نحو تغيير صناعة الأزياء في كينيا، بدأ أهالي بحيرة “توركانا” في الاستفادة من جلد السمك وتحويله إلى مصدر للأقمشة وتحقيق أقصى استفادة منه باعتباره المصدر الوحيد لكل أهالي المنطقة.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري عبر برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم”، اليوم الإثنين، فإن الأسماك ذات مذاق شهي في تناولها، ولكن في العادة يتم إهدار الباقي.

ويعمل مصنع للأطعمة المحلية في المدينة، على تحويل جلد السمك المهدر إلى جلد، وتعمل مع ما يقرب من 300 صياد من بحيرة توركانا في شمال كينيا، والذين يزودونهم بسمك النيل.

ويتم وضع بشرة السمكة في آلة الدباغة بعد إزالة قشورها ونقعها لمدة ساعة، ثم إضافة مستخلص الموز لإزالة رائحة السمك والملح لتقوية الألياف، وتنقع مرى أخرى لمدة 8 ساعات.

وقال جيمس أمباني، الرئيس التنفيذي لشركة فيكتوريا فودز: “جلد السمك يعتبر جلدًا غريبًا، مثل جلد الزواحف، لكن الزواحف معرضة للخطر، ولدينا جلد تمساح أو جلد ثعبان مهدد بالانقراض، لكن جلد السمك بديل جيد لذلك”.

وأكمل: “أعتقد أنه سيكون هناك الكثير من الطلب عليه في السوق في وقت قريب جدا، حيث سيكتسب شعبية كبيرة”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك