تستمع الآن

“أفلام مصرية ضد الريجيم”.. كشري وفينو ومكرونة قبل النوم

الأحد - ٢٣ ديسمبر ٢٠١٨

تناولت الأفلام المصرية في سياق قصتها الأصلية، العديد من المواقف والمشاهد الكوميدية التي ركزت على تناول الطعام بشراهة بالغة، بل وخصص مشاهد ضخمة لها أصبح البعض منها هو الأشهر على مدار تاريخ السينما المصرية.

ومن الطواجن إلى المشويات مرورًا بالكشري، رصدت الأفلام المصرية على مدار تاريخها، الكثير من المواقف بعضها يتحدث عن فقدان الوزن، والبعض الآخر ركز على إعداد ولائم الأطعمة، التي لا يجوز أن يشاهدها متبعي الحميات الغذائية، وكان أشهرها:

X لارج

يعتبر فيلم “X لارج”، من الأفلام التي تتحدث بشكل كبير عن أزمة زيادة الوزن، حيث تضمن الكثير من الأطعمة خاصة بين عمه “إبراهيم نصر”، ودنيا سمير غانم.

ومن أبرز مشاهد الفيلم، المشهد الخاص بـ”مكلتش رز” خلال وجبة السحور، كما شمل على العديد من المشاهد التي تناولت العزومات الخاصة بالطعام، بجانب نوعيات كبيرة من الأطعمة.

تدور أحداث الفيلم الكوميدي، عن شاب بدين ويدعى مجدي، ويعمل رسامًا للكاريكاتير، ويعاني من الوحدة، على الرغم من تعدد صديقاته اللاتي يفضفضن معه دائمًا بمشاكلهن الخاصة.

ويعاني حلمي من عدم اهتمام لبدانته غير الطبيعية ويمر بموقف معين، وحينها يقرر إنقاص وزنه حتى لا يلقى مصير خاله عزمي وبالفعل ينجح في ذلك بعد شقاء.

“X لارج”، من بطولة: أحمد حلمي، ودنيا سمير غانم، وإبراهيم نصر، وخالد سرحان، وإيمي سمير غانم، ومحمد شاهين، وياسمين رئيس، وناهد السباعي.

الحفيد

من ضمن الأفلام التي اشتملت لقطاتها على تناول الطعام بشكل ضخم، هو “الحفيد”، والذي صدر عام 1975، من بطولة عبدالمنعم مدبولي، ونور الشريف، وميرفت أمين.

وفي أحد أجزاء الفيلم، نشهد عزومة خاصة من عائلة عبدالمنعم مدبولي لإحدى العائلات، بينما يتناول الفنان وحيد سيف الطعام بشراهة كبيرة، في لقطة لا ننصح بها لمتبعي الحميات الغذائية القاسية.

وتدور أحداث الفيلم، حول أسرة تتكون من 7 أبناء، ويناقش العمل مشاكل كل ابن منهم، مثل نبيلة والتي يرفض زوجها اﻹنجاب ويهددها بالانفصال عندما يعلم بحملها، وكذلك مشاكل طلاب الجامعة ما بين الطموح والحب، ويستعرض الفيلم الصعوبات التي يلاقيها الأهل في تحمل أعباء أولادهم.

“الحفيد” من بطولة: نور الشريف، وكريمة مختار، وعبدالمنعم مدبولي، ومحمود عبدالعزيز، وميرفت أمين، ووحيد سيف، ودينا عبدالله، ونسرين.

حب البنات

ندى أبو حجر.. السيدة المنزلية التي تعشق الطبخ وابتكار كل ما هو جديد في عالم المطبخ، قصة من القصص التي ناقشها فيلم “حب البنات” بطولة الثلاثي ليلى علوي، وحنان ترك، وهنا شيحة، والفنان أشرف عبدالباقي.

ونظرًا للعشق الكبير تجاه إعداد المأكولات من قبل ندى، فإنها تقرر أن تقدم برنامجًام متخصصًا في المأكولات والحلويات، بجانب إعداد الكثير من الأطعمة والعزومات، التي لا تناسب إطلاقًا الراغبين في “الدايت”.

“حب البنات” من بطولة: ليلى علوي، وأشرف عبدالباقي، وحنان ترك، وهنا شيحة، وعبدالرحمن أبو زهرة، وأحمد عز، وخالد أبو النجا، وسوسن بدر، وأحمد برادة.

التجربة الدنماركية

يعتبر مشهد “العشاء” في فيلم “التجربة الدنماركية” والذي صدر عام 2003، من بطولة الزعيم عادل إمام، حيث خلد هذا المشهد في السينما المصرية.

ودار المشهد الشهير، عندما ذهب مع أبنائه الأربعة إلى تناول العشاء، في أحد المطاعم الكبرى، وطلب كميات ضخمة جدًا من الطعام، من كل الأصناف، مختتما كلمته: “إحنا لسه هنتعشى في البيت”.

الفيلم من بطولة: عادل إمام، ونيكول سابا، ومجدي كامل، وخالد سرحان، وتامر هجرس، وأحمد التهامي.

تدور أحداث القصة حول وزير الشباب والرياضة، وأولاده الأربع شباب، وحياتهم السعيدة وتناولهم للطعام بشكل هائل، تستقدم الدولة المصرية فتاة من الدنمارك من أجل التبادل الثقافي بين البلدين.

وتأتي أنيتا إلى مصر وتقيم في فيلا الوزير، يحاول أولاده التقرب منها بشدة كما يقع الوزير في غرامها مع انفتاحها وثقافتها المختلفة، يرفض الوزير زواج أيًا من أبنائه منها.

أحلى الأوقات

يعتبر فيلم “أحلى الأوقات”، الذي صدر عام 2004، من أكثر الأفلام التي ناقشت حالة “الكشري”، والرغبة الشديدة من بطلات الفيلم في تناول الكشري كلما سمح ذلك في أحد المحلات بمنطقة شبرا.

“أحلى الأوقات”، من بطولة: حنان ترك، وهند صبري، ومنة شلبي، وخالد صالح، وعمرو واكد، وسامي العدل، ومن إخراج هالة خليل.

وتضمن الفيلم على العديد من المشاهد بين الثلاثي ترك وشلبي وصبري، خلال تناولهم الطعام في المنزل أو تناول العصائر أو الكشري.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك