تستمع الآن

شاهد الصور.. الملكة صوفيا تجمع القمامة من شواطئ جزيرة إسبانية

الإثنين - ٠١ أكتوبر ٢٠١٨

قادت الملكة صوفيّا، ابنة ملك اليونان السابق ووالدة العاهل الإسباني فيليبي السادس، مجموعة من المتطوعين في حملة للنظافة لجمع القمامة الملقاه على شواطئ جزيرة مينوركا التي تمتلئ بالسياح خلال فصل الصيف.

وقال مروان قدري في الخبر الذي قرأه على مستمعي نجوم إف إم خلال برنامج “عيش صباحك”، إن الملكة كانت تجمع النفايات بيديها مع المتطوعين في الحملة التي تهدف لوقف التلوث البيئي عن طريق دراسة تركيب النفايات المهملة وتقدير حجمها وتحديد أنواعها، تمهيدا لوضع استراتيجية تمنع استمرار هذه الممارسات مع التركيز على هذه الكارثة البيئية التي تهدد التنوع البيولوجي.

 

رافقت الملكة بعد ذلك فريقا علميا على متن زورق شراعي يجمع النفايات البلاستيكية والعائمة، ثم تناولت طعام الغداء مع أعضاء المجلس البلدي وبعض أهالي القرية.

يأتي نشاط الملكة هذا بالتزامن مع اليوم العالمي للبحار الذي يتطوع خلاله أشخاص من كل أنحاء إسبانيا لتنظيف الشواطئ من النفايات الصلبة.

وتتعاون الملكة من خلال المؤسسة الاجتماعية التي تحمل اسمها، مع العديد من المؤسسات الإنمائية والبيئية في مجالات مختلفة مثل الرعاية الاجتماعية والمساعدات الإنسانية، مثل الاتحاد الإسباني لبنوك الأغذية التي تجمع الفائض من الأطعمة وتوزّعه على المحتاجين والمهاجرين.

وخلال عطلة الصيف، شاركت الملكة في عدة أنشطة بيئية أخرى، مثل مشروع حماية السلاحف البحرية المهددة بالانقراض، وتفقدّ عدد من المستشفيات والمصحّات النفسية التي تشرف مؤسستها على إدارتها. وشوهدت أيضا، تتنقل في شوارع مدينة بالما بجزيرة مينوركا، وهي تقود بنفسها سيّارة صغيرة بمحرّك كهربائي الدفع، وتحرص الملكة على استخدام كيسا من القماش لحمل مشترياتها بدلا من استهلاك الأكياس البلاستيكية.

 


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك