تستمع الآن

لتغيير الصورة النمطية عنه.. عرض أوبرالي في سوق مكسيكي

الإثنين - ١٠ سبتمبر ٢٠١٨

الفن لا يرتبط بمكان أو زمان، متابعوه من كل الأعمار فقط قدم عملا فنيًا لائقًا ستجد الآلاف حولك.. هذا ما فعلته فرقة أوبرا عندما قدمت عرضًا في أحد الأسواق المكسيكية لاقى إعجاب الحاضرين.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي في برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم”، فإن فرقة أوبرا فاجأت الباعة والزبائن بعرض حي في قلب السوق، في إطار مبادرة محلية تهدف لنشر هذا النوع من الفنون وتغيير الصورة النمطية عنه بأنه فن ممل.

وتهدف المبادرة إلى جذب الجمهور لفن الأوبرا لتغيير الفكرة الشائعة عنه بأنه ليس في متناول الجميع سماعه والاستمتاع به.

ولاقت المبادرة استحسانا من الباعة والزبائن الذين وجدوها فرصة مناسبة للاستمتاع بالموسيقى الكلاسيكية عبر أداء حي في أثناء ممارسة حياتهم اليومية.

وأدى الفنانون بعضًا من المقطوعات الغنائية الإيطالية، حيث ارتسمت الابتسامة على وجوه الحاضرين.


الكلمات المتعلقة‎