تستمع الآن

عودة قطعة أثرية مسروقة إلى مصر قبل بيعها بمزاد في بريطانيا

الأحد - ٢٣ سبتمبر ٢٠١٨

أعلنت السفارة المصرية في بريطانيا، عودة قطعة أثرية حجرية سرقت من أحد المتاحف المفتوحة في معبد الكرنك، وهربت إلى الخارج بطريقة غير مشروعة إلى مصر مرة أخرى.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري عبر برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم”، اليوم الأحد، فإن السفارة المصرية أشارت إلى أن القطعة الأثرية وهي “خرطوش الملك أمنحتب الأول” كانت معروضة في أحد صالات المزادات في لندن.

من جانبه، أكد المشرف على إدارة الآثار المستردة في وزارة الآثار، شعبان عبدالجواد، أن مصر نجحت في استرداد القطعة بعد وقف بيعها من أحد صالات المزادات، منوهًا بأنها ستعود خلال أيام إلى مصر من أجل إعادة عرضها في معبد الكرنك.

وتابع: “هي قطعة أثرية منحوتة من الحجر، وعليها خرطوش الملك أمنحتب الأول، وكانت معروضة في المتحف المفتوح داخل معبد الكرنك”.

وتولي وزارة الخارجية بالتعاون مع وزارة الآثار، اهتمامًا كبيرًا بملف استعادة الآثار المصرية المهربة إلى الخارج.


الكلمات المتعلقة‎