تستمع الآن

تشويه تمثال الخديوي إسماعيل.. وتشكيل لجنة من “الفنون التشكيلية” لمعاينته

الإثنين - ٠٦ أغسطس ٢٠١٨

تداول عدد من نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، صورًا لتمثال الخديوي إسماعيل في محافظة الإسماعيلية، بعد إعادة طىئه باللونين الأسود والفضي، حيث استنكروا تلك الخطوة وهاجموا مرتكبها بعد تشويه شكل التمثال الأصلي.

ويوجد التمثال في تقاطع شارعى الثلاثيني ومحمد علي ومدخل طريق البلاجات السياحي، حيث إن التمثال مصنوع من الجرانيت المطلي بالألوان، ويصل طوله لنحو 7 أمتار، وفقا للخبر الذي قرأه خالد عليش، عبر برنامج “معاك في السكة”، على نجوم إف إم.

تمثال الخديوي بعد دهنه بالأسود والفضي

وعقب الهجوم الكبير الذي شنه النشطاء عبر “السوشيال ميديا”، أعلنت الدكتورة إيناس عبد الدايم وزير الثقافة تشكيل لجنة مكونة من خبراء من قطاعي الفنون التشكيلية والجهاز القومي للتنسيق الحضاري بوزارة الثقافة لمعاينة تمثال الخديوي إسماعيل، وبحث أسباب تشوهه.

ووجهت وزيرة الثقافة، جميع الجهات بالالتزام بقرار رئيس مجلس الوزراء الذي يخص وزارة الثقافة في أعمال ترميم أو تجميل الميادين، مشددة على ان الوزارة تقف بالمرصاد لكل محاولات تشويه الذوق العام.

وآثار صورة التمثال بعد دهنه بـ”البوية”، غضب النشطاء، الذى اعتبروه تشويها لصاحب تأسيس مدينة الإسماعيلية الحديثة.

تمثال الخديوي قبل دهنه


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك