تستمع الآن

شاهد.. “شعبة الدخان”: سجائر جديدة في الأسواق تناسب محدودي الدخل

الأربعاء - ١٨ يوليو ٢٠١٨

شهدت أسعار السجائر في مصر، ارتفاعًا خلال السنوات الأخيرة الماضية، كان آخرها الأسبوع الماضي حيث قررت وزارة المالية تحصيل 75 قرشًا على كل عبوة سجائر مباعة في السوق، و10% على المعسل، لصالح التأمين الصحي.

كما رفعت الشركة الشرقية للدخان، أسعار السجائر المحلية، بما يتراوح بين جنيه و5 جنيهات، أما شركة فيليب موريس، فرفعت أسعار منتجاتها 2 جنيه.

أزمة ارتفاع أسعار السجائر التي ضربت السوق المصري، أدت إلى تراجع في نسب الشراء، وهو ما دفع إبراهيم إمبابي، رئيس شعبة الدخان والسجائر باتحاد الصناعات، إلى الحديث عن بدء في إنشاء خطوط جديدة داخل الشركة الشرقية للدخان لخروج منتج جديد بأسعار مخفضة.

وأكمل: “نتحدث عن توفير منتج يلائم المدخنين من الناحية الاقتصادية، فهناك أصناف جديدة ستنزل السوق بأسعار مخفضة تتلائم مع محدودي الدخل”.

وقال إمبابي في تصريحات تليفزيونية، إن مصر تستهلك 83 مليار سيجارة سنويًا، مشددًا على أنهم لا يشجعون التدخين لكن الأمر اقتصادي، موضحًا أن التدخين مسؤولية كل مدخن.

وأضاف أن الشركات الأجنبية تستخوذ على 25% من إنتاج السوق، فيما تستحوذ الشركة الشرقية للدخان على نسبة 75%، نافيًا ما تردد عن انسحاب الشركات الأجنبية من السوق بعد الزيادات الأخيرة في الأسعار.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك