تستمع الآن

افتتاح معرض الكنوز الذهبية المصرية في موناكو.. يضم 150 قطعة أثرية

الأحد - ٠٨ يوليو ٢٠١٨

افتتح وزير الآثار الدكتور خالد العناني، ووزير السياحة الدكتورة رانيا المشاط، معرض الكنوز الذهبية المصرية، في موناكو بفرنسا، بحضور الأمير ألبرت الثانى أمير موناكو.

ووفقًا للخبر الذي قرأه مروان قدري وزهرة رامي في برنامج “عيش صباحك” على “نجوم إف إم”، اليوم الأحد، فإن المعرض يهدف إلى الترويج والتسويق وتحسين الصورة الذهنية لمصر في الخارج، حيث يتضمن العديد من القطع الأثرية المصرية.

ويضم المعرض 150 قطعة أثرية من مقتنيات المتحف المصري في التحرير، من أهمها: أثاث جنائزى ليويا وتويا أجداد الملك إخناتون، وقناع للملك بسوسنس الأول، وتمثال نصفي للملك رمسيس الثاني، وتمثال للملك امنمحات الثالث، وعددًا من الأساور والقلادات التي كانت تستخدم للزينة، وأطباق من الفضة.

معرض الكنوز الذهبية المصرية

ومن المقرر أن تستمر فعاليات المعرض، حتى 9 سبتمبر المقبل، حيث تشارك وزارة السياحة بجناح على هامش المعرض للترويج للمقصد المصري لمدة 65 يومًا بشعار “مصر بداية الحكاية”.

ومن المقرر أن القطع التي تم عرضها عدم سفرها للخارج مرة أخرى، لأنه سيتم إعادتها للمتحف المصري بالتحرير في 15 نوفمبر المقبل.

الصحف الفرنسية تتحدث

وتحدثت الصحف الفرنسية عن افتتاح الأمير ألبرت الثاني أمير موناكو، والدكتور خالد العناني وزير الآثار لمعرض الكنوز الذهبية، حيث أشارت جريدة موناكو الرسمية إلى أن الافتتاح كان “ملكيًا”.

في ذات السياق، وصفت جريدة “نيس” الصباحية المعرض بأنه مبهر ومغرى لزيارته، خاصة أنه يضم العديد من الآثار المصرية القديمة.

معرض الكنوز الذهبية المصرية

الكلمات المتعلقة‎