تستمع الآن

شاهد.. “لصوص لكن ظرفاء” و”اللص والكلاب” بعيون 2018

الإثنين - ٢٢ يناير ٢٠١٨

فكرة جديدة ابتدعها محمود شلتوت الأستاذ المساعد في الجامعة الأمريكية بالقاهرة، والذي يمتلك إحدى الصفحات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، جذبت انتباه عدد كبير من محبي الأفلام القديمة وزمن الفن الجميل.

شلتوت اتجه من خلال صفحته إلى الدمج بين مصر الحالية ومصر في أفلام العصر الذهبي للسينما، حيث اتجه إلى نفس أماكن تصوير الأفلام القديمة، ويخلط بينها وبين عام 2018.

وتضمنت إحدى الصور التي دمجها شلتوت مع فيلم “لصوص لكن ظرفاء”، لقطة للفنانين أحمد مظهر وعادل إمام خلال تخطيطهما لسرقة محل المصوغات الذهبية والذي يقع أمام سينما نورماندي بمنطقة هليوبليس، حيث لم تتغير المنطقة نهائيًا منذ تصوير الفيلم عام 1968.

كما دمج شلتوت صورة من فيلم للفنان الراحل فؤاد المهندس خلال هروبه من السيدات في فيلم “مطاردة غرامية” والذي جمعته البطولة بالفنانة شويكار عام 1968، حيث وقف أمام باب الفيلا الذي صور بداخلها الفيلم ولم تتغير ملامحها نهائيًا، وتقع في منطقة هليوبليس.

وتضمنت الصورة الثالثة، محمود شلتوت خلال إعادته لتجسيد مشهد من فيلم “اللص والكلاب” من بطولة شكري سرحان، والذي أنتج عام 1962، حيث التقط صورة لـ”سلم” الشقة السكنية التي كان يسكن فيها سرحان خلال الفيلم، والتي تقع في منطقة الموسكي.

شلتوت حاصل على درجة الدكتوراه في الصحة العامة من جامعة سالفورد، البريطانية عام 2015، وكانت عبارة عن دراسة تجريبية عن دور البيئة المنزلية كعامل محدد لبدانة الأطفال في القاهرة.

وحصل على درجة الماجستير في البيئة والصحة العامة من جامعة سالفورد عام 2009، وكانت تدور عن الوعي بالنظافة الغذائية بين الطلاب الجامعيين الذين يعيشون في سكن الطلاب.

كما حصل شلتوت على درجة البكالوريوس في العلوم البيئية من الجامعة الأمريكية في الشارقة، الإمارات العربية المتحدة عام 2007.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك