تستمع الآن

سهير رمزي: أنا محتشمة.. وأشكر من هاجمني “لأني كنت أحتاج لحسنات وأخذتها”

الخميس - ٠٧ سبتمبر ٢٠١٧

خرجت الفنانة سهير رمزي، عن صمتها بعد تداول صورا لها في الساحل الشمالي دون حجاب، وهو ما لاقى هجوما عليها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت في تصريحات تلفزيونية: “الحجاب ليس تغطية الرأس فقط، وأنا سيدة محتشمة ارتدي الملابس الحشمة وبغطي شعري بأي حاجة لايقة عليا سواء بوشاح أو قبعة”.

وردا على هجوم رواد السوشيال ميديا عليها بسبب صورتها الأخيرة بالساحل الشمالي، أكدت: “بوحشهم من وقت للتاني فيجيبوا سيرتي، كنت أحتاج لحسنات وأخذتها من نميمتهم عني، وهم يتحدثون عنها كثيرا لأنهم يشتاقون لها”.

وعن بعض المشاهد التي ظهرت فيها بملابس غير لائقة في أفلام قديمة، أشارت إلى أنها قلبت هذه الصفحة من حياتها، والآن هي تقدم أدوارا جديدة بشكل جديد.

أما عن أخبار طلاقها من زوجها رجل الأعمال علاء الشربيني، على الرغم من ظهوره في أحدث الصور المنتشرة لها، فأكدت سهير رمزي أنها أخبار غير صحيحة، وأضافت أنه لا توجد بينهما خلافات.

وواجهت سهير رمزي حملة الانتقادات، بعد ظهورها في إحدى الصور ترتدي قبعة بدلا من الحجاب، أثناء وجودها في الساحل الشمالي بصحبة الفنانة نادية الجندي.

ل

A post shared by سهير رمزي (@suhairramzy) on


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك