تستمع الآن

أسامة نبيه لـ”في الاستاد”: أتصالح مع حسام غالي على إيه؟.. وفيه ناس “مستكترين” عليّ منصبي

الإثنين - ١٢ ديسمبر ٢٠١٦

جدد أسامة نبيه، المدرب العام لمنتخب مصر، تأكيده على أنه لا يوجد بينه وبين حسام غالي، قائد الأهلي، أي أزمة أدت لاستبعاده من صفوف الفراعنة الفترة الماضية.

وقال نبيه في حواره مع كريم خطاب، على نجوم إف إم، عبر برنامج “في الاستاد”، يوم الإثنين: “قصة حسام غالي كلها لها تباعيات، ووسائل التواصل الاجتماعي فيها صراع كبير بين الأهلي والزمالك، وما تردد أني أتعامل مع اللاعبين باللون هذا ليس له أساس من الصحة، والناس تنسى ما لا تحب تذكره”.

وأضاف: “لما جاء هيكتور كوبر لقيادة منتخب مصر لم يكن يعرف أهلي أو الزمالك، وبالتالي كنت صاحب اختيار مجموعة العناصر التي انضمت وقتها وعرفته على العناصر المميزة، وكان ضمنها عماد متعب ولم يكن يلعب أساسيا ولكنه كان مميزا، وأيضا كان هناك حسام غالي، وصبري رحيل وحسين السيد وسعد سمير ونجيب ومؤمن زكريا، وكلهم من الأهلي، وبالتالي أين ما تردد عن تحيزي للون معين بادعاء انتمائي للزمالك، والحمدلله عندي علاقة قوية مع كل اللاعبين والناس أخذت مساحة من الوقت للتكلم في الانتماء للألوان والناس تغلب مصلحة الألوان على مصلحة البلد، وأردف: “ليس عندي مشكلة مع أي حد بصفة شخصية، وهي رغبات جهاز ووجهة نظر فنية، وحسام غالي مثله مثل أي لاعب في الدوري المصري ولو الجهاز احتاجه سنقوم بضمه فورا، وأنا لا أتكلم لأني مسؤول وهذا يحتم عليّ ألا أتطرق لموضوعات ليس لها أي أساس من الصحة”.

أسامة نبيه لـ”في الاستاد” عن انتقاد كوبر: الكرة الآن نتائج وليست متعة

أسامة نبيه لـ”في الاستاد”: ما المشكلة في مقولة أننا منتخب “باصي لصلاح”

وحول الجهود التي يبذلها البعض للصلح بينه وبين غالي، تساءل: “أتصالح مع غالي في إيه؟ ليس بيننا خناقة أساسا، اللي كبر الموضوع الإعلام والسوشيال ميديا، وأنا لم أسخن على القصة مثلما اراد البعض، السوشيال ميديا عالم افتراضي، ولو دخلت معه فالبتالي لن أكون شخصا مسؤولا، وسهل جدا ترد ويكون دمك ثقيل ولكن لن أنجر لهذا الفخ”.

وأجاب نبيه على سؤال، بأن هل هناك أشخاص “مستكترين عليه المنصب”، قائلا: “ممكن يكون هناك أشخاص مستكترين عليّ تواجدي في جهاز كوبر، والحمدلله عندي ثقة في نفسي كبيرة وجاءت ممن عملت معهم، واللي مستكتر عليّ مكاني افتكر أنه يريد أن يتواجد في منصبي، ولكني عملت بدري لكي أصل لما أنا فيه، وعملي أيضا في الزمالك أفادني جدا وتعلمت من الكابتن شوقي غريب أيضا، والحمدلله قدرت أعمل الربط بين مرحلة ما بعد جهاز شوقي غريب والآن، ويجب أن أشكر شوقي غريب الذي منحني هذه الفرصة العظيمة، وإحنا كجهاز لا نعطي أذننا لا أحد”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك