تستمع الآن

حلمي طولان: الاستعانة برئيس إنجليزي لاتحاد الكرة حل مطروح

الخميس - ١١ يوليو ٢٠١٩

قال كريم خطاب، في حلقة اليوم من «نجوم إفريقيا» على «نجوم إف.إم»، إن منتخب مدغشقر حقق مفاجآت كبيرة خلال المباريات السابقة ببطولة الأمم الإفريقية.

وأضاف «خطاب» أنه إذا فازت مدغشقر على تونس في مباراة اليوم ضمن دور الـ8 فستكون مفاجئة كبيرة لأنه بهذا سيحققون أحد مراكز البطولة الأربعة الأولى وهو أمر مفاجيء لفريق ناشيء وأول مشاركة في البطولة.

كما أوضح أن تنظيم كأس الأمم الإفريقية بهذا الشكل الرائع وامتلاكنا للاستادات والبنية التحتية المطلوبة، ليس كافيًا لاستضافة كأس العالم الذي يحتاج أكثر من هذا، مؤكدًا أهمية تنظيم البطول في «عودة الجمهور ووجود نظام محترم في الدوري والكاس، ورغم أنه ما كانش متوقع رحيل اتحاد الكرة، لكن ممكن تكون كذلك بداية جديدة بعد التنظيم الرائع لكأس الأمم الإفريقية».

وقال الكابتن حلمي طولان في مداخلة هاتفية، إن تشكيل الاتحاد هو الأهم في تحديد مدرب مصر القادم، مشيرًا إلى أن «أي اتحاد كرة في أي دولة عندما يختار مدير فني فهو يضع معايير معينة للاختيار ويعطي درجات لكل معيار ليكون الاختيار على أسلوب علمي وموضوعية، لكن ليس أي اختيار أو أية أسماء، كفانا تجارب، ولا يجب الاستماع إلى السوشيال ميديا لأنه هناك أسماء يتم طرحها عبر مواقع التواصل لتظهر في الاختيارات»

وطرح «طولان» اسم مصطفى مراد فهمي السكرتير العام السابق للاتحاد الإفريقي ليدير الاتحاد مؤكدًا أنه ذو علاقات وخبرة واسعة، مضيفًا «حتى إذا لم نستطع تحديد اسم مصري يمكن أن نستقدم رئيس أجنبي، وخاصة الإنجليز، وهم الذين أسسوا الاتحاد الإماراتي وكذلك الاتحاد السعودي، وفي تلك الاتحادات لا يستطيع أحد وحتى إذا كان من العائلة الحاكمة التدخل في شئون اتحادات الكرة».

وناشد حلمي طولان الرئيس السيسي بتخصيص مشروع قومي للنهوض بالكرة المصرية، قائلًا «مثلما تهتم الدولة بالمشروعات القومية فنحن نحتاج مشروع قومي للكرة المصرية، وأطالب الرئيس السيسي بمشروع للنهوض بالكرة المصرية، ومنع البلطجة على الساحة»

وأكد «طولان» أن المستوى الفني لهذا الجيل ليس على المستوى الكافي الذي يساعد أي مدير فني على تولي هذه المهمة وينجح فيها، موجهًا التحية للمدرب السابق للمنتخب هيكتور كوبر لأنه «عرف إمكانيات هؤلاء اللاعبين ولعب عليها».


الكلمات المتعلقة‎