تستمع الآن

أيمن يونس لـ«في الاستاد»: المحللون الذين يتمنون خسارة منتخب مصر مجرد «أراجوزات»

الإثنين - ١٠ يونيو ٢٠١٩

وصف أيمن يونس، نجم نادي الزمالك الأسبق، بعض المحللين والنقاد الذين يهاجمون منتخب مصر واختيارات المدير الفني أجيري لقائمة الفراعنة لأمم أفريقيا، بأنهم مجرد “أراجوزات” يتواجدون على الشاشة لتسلية الناس.

وأوضح يونس في حواره مع كريم خطاب، يوم الاثنين، عبر برنامج “في الاستاد”، على نجوم إف إم: “هل معنى اختلاف الرؤية مع مدرب منتخب مصر نحولها عداوة بالتأكيد لأ، نحن نختلف للصالح ومختلف مع أجيري في اختياراته مع بعض اللاعبين عبدالله جمعه وعواد كانوا لازم يكونوا موجودين، ولكنه مش بيختار عشان يخسر، وبالتأكيد سنشجع المنتخب مع كل هذا، وبضحك على المحللين اللي بيختلفوا معه لدرجة تمني خسارة مصر لكي يقول إن وجهة نظري صح، ودول أعتبرهم أراجوزات ومسليين الناس ولكن مبادئ أن تكون محلل وناقد من حقك تقول ما تريد ولكن لا نكون أعداء وتمني الشر لمنتخب بلدك، لذلك من يتكلموا يكونوا فاهمين بيقولوا إيه للناس بلاش تصنعوا التعصب والتطرف بين الناس، وتسألوا في النهاية من أين جاء كل هذا الشر”.

وأضاف: “النصح والإرشاد له دور وتكلم الناس، ودورك الطبيعي والإنسان الذي يبحث عن أخلاقيات الكرة والتي هي مجتمع تنافسي وليس حربيا وليس قلة أدب ولكن به ناس ناضجة فنيا وإداريا ورياضيا تتقبل الفوز والهزيمة، للأسف المجتمع الكروي في مصر أصبح مشوه ومليء بالأمراض والناس أصبحت تفتخر بتطرفها وهذا شيء سيئ، واللي اجتمعوا على إهانة المجتمع الرياضي كثر وبيدوروا على كراسي وأصبح فيه مزيد من التلويث”.

مشكلة الدوري

وعن أزمة بطولة الدوري المصري والذي سيمتد لبعد نهاية بطولة أمم إفريقيا، قال يونس: “الرياضة في أفريقيا مليانة اجتهادات ومش حقائق، الرياضة لها قوانينها وأخلاقها ويوم ما تفقدها تفقد كل شيء، والموضوع تحول لفوضى ولما تفقد إيجاد اللوائح التي توضع أمام الناس لكي يسيروا عليها إذن كل حاجة ستضيع ولما يأت ناس ليس عندهم رؤية للمشاكل قبل الحلول يبقى لا يصلح منصبه وهذا في أي حاجة وليس في الكرة فقط”.

وتابع: “وكاتحاد الكرة حضرت عفريت اسمه الإرهاق والمشاكل ومفيش عدلة في المسابقة، هما محترمين جدا ولكن الكرة لا تحل بقعدة عرب ومش عشان خاطري وخاطرك ولكن باللوائح من أول يوم، أنت تقود مركب والمفروض تكون قبطان مش مجرد مجداف داخله، ولو افترضنا حسن النية فيجب أن نطبق عليه لوائح وقوانين، وإذا قلنا هذا الموسم استثنائي فلن نقبله الموسم المقبل”.

وأردف: “كبروا قاعدة التنافس بين الأندية ولا تقتصر على فريقين أو 4 فقط، هذا سيخلق لك لاعبين تفيد المنتخب، لاعب الكرة لازم يكون فنان وليس مقاتلا أي يقدم ما يمتع الجمهور ونفسه ولكن الآن يلعبون في أجواء حربية أكثر منها كروية، الموضوع لم يعد به أي متعة، أصبحنا نتحدث عن مشاكل كروية مفيش أسبوع نعيشه مرتاح، وفيه ناس عندها متعة شعللة البلد ويوقعوا الناس في بعض”.

الزمالك

وعن رأيه في رحيل المدير الفني السويسري جروس عن الفريق الأبيض، أشار: “مفيش لاعبين بينجحوا دون مدير فني مفيش حصان ينجح دول الفارس الذي يقوده، وجروس نجح مع الزمالك وأخذ بطولة وسلمك فرقة تنافس على بطولة الدوري والأقرب لاقتناصها، وقد نتفق أو نختلف ولكنه نجح، نقول أنه اعتمد على قوام ثابت من اللاعبين وأصبحوا مرهقين هذا يحدث مع برشلونة وريال مدريد”.

وعن رأيه في خالد جلال، المدير الفني الحالي للفريق، شدد: “خالد جلال شاب مكافح وناضج وبطل وسوي جدا ويتحدث عن اللاعبين بكل أدب واحترام، ولكن الزمالك محتاج مدرب أجنبي، وأتمنى جلال يكون مدرب عام مع مدربين أجانب لكي يشرب منهم الكثير ولكنه مش قادر يقبل هذا الأمر وتحدثت معه كثيرا بشأن هذه التجربة ولكنه يرفض، وهو شخص مؤدب ومتزن وعارف حدوده ويحب فرقته ولاعبيه جدا ويتعامل مع الجميع باحترام، لكن أنا شايف أنه سيؤدي جيد ولكن لو نادي الزمالك يريد مدرب أجنبي يجب الآن ولا ينتظر انتهاء الموسم، لأن الموسم المقبل سيبدأ فور انتهاء الحالي”.


الكلمات المتعلقة‎


مواضيع ممكن تعجبك