تستمع الآن

هلع وصراخ شديد من تامر حبيب بعد ظهور غوريلا “رامز في الشلال”

الأربعاء - ١٥ مايو ٢٠١٩

أصيب السيناريست تامر حبيب بحالة من الهلع والفزع عقب فتح كوبري “الشلال” في برنامج المقالب “رامز في الشلال” المذاع على قناة “إم بي سي مصر” ويقدمه رامز جلال.

ودخل “حبيب” في حالة من الخوف والفزع والصراخ عندما سقط من أعلى كوبري “الشلال”، وعندما قابل غوريلا رامز جلال.

وقال رامز عن تامر: ” “سيناريست موهوب، لكن أصحابه كلهم ستات رغم انه مش حابيب”، ثم سخر من ملابسه قائلا: “ايه نضارة الملك فاروق دى، وواضح أن طقم سنانه وقع وهو بياكل الفاكهه”.

ويبدأ المقلب ﺑﺎﺳﺗﺿﺎﻓﺔ ﻓرﯾﻖ اﻟﺑرﻧﺎﻣﺞ ﻷﺣد ﻧﺟوم اﻟﻔن أو اﻟرﯾﺎﺿﺔ أو اﻹﻋﻼم، ويتم ﺗوﺻﯾﻠﮫ إﻟﻰ ﻣﻛﺎن ﻣﺎ في إحدى جزر شرق آسيا حيث يتعرض لمغامرة غير متوقعة، وﻣن ھﻧﺎ ﺗﺑدأ اﻹﺛﺎرة واﻟرﻋب ﻟﻠﺿﯾف، ﺛم تظهر “غوريلا مُفترسة” من بين الأشجار والأدغال، بصورة غير متوقعة أﻣﺎم اﻟﺿﯾف بعد ما يظن أنه قد نجا وهو ما يُزيد من فزعه وخوفه.

وتقوم فكرة برنامج “رامز فى الشلال” على ظهور رامز جلال خلال البرنامج، متخفيًا في زي غوريلا بين الأدغال، بينما ضحاياه من النجوم يقاومون الأمواج، وتدافع المياه في الشلال، قبل أن يواجهون مصيرهم أمام الغوريلا المصطنعة، ليقوم «رامز» في النهاية بنزع الماسك من وجهه، ويكشف عن شخصيته للضحايا، الذين انهالوا عليه بالضرب.


الكلمات المتعلقة‎