تستمع الآن

«الهدافين».. ميدو يكشف سرًا لأول مرة بشأن واقعته الشهيرة مع حسن شحاتة في أمم أفريقيا 2006

الثلاثاء - ١٤ مايو ٢٠١٩

استعاد أحمد حسام “ميدو”، نجم منتخب مصر السابق، ذكريات واقعته الشهيرة مع حسن شحاتة، مدرب الفراعنة الأسبق، في بطولة كأس أمم أفريقيا 2006، والتي تسببت في إيقافه عن المباراة النهائية للبطولة.

وقال ميدو، عبر برنامج “الهدافين”، على نجوم إف إم، يوم الثلاثاء: “حديثنا اليوم عن هدف لن ينساه أحد أبدا، وهو هدف عمرو زكي في السنغال في بطولة أمم أفريقيا 2006 في نصف النهائي، وكنت جزءا كبيرا من هذا المشهد، السنغال كان منتخبا قويا لديهم أكبر اللاعبين المحترفين في أكبر أندية العالم، ونحن كنا متسلحين بجمهورنا وباستاد القاهرة الذين يخشاه كل لاعبي افريقيا بشكله والجمهور حماس المنتخب المصري وهويته، وأتذكر في بطولة 2006 كان لدينا هدفا رئيسيا نكسب مباراة كوت ديفوار ونتصدر مجموعتنا ونظل نلعب على استاد القاهرة”.

وأضاف: “في هذه المباراة وهذا سر أكشفه لأول مرة، كنت ألعب المباراة مصابا بمزق في العضلة الضامة وقلت لكابتن حسن شحاتة والدكتور وكنت واخد حقن، وكان عندي ضغط نفسي كبير جدا أني كنت عايز أعمل كل حاجة ولكن جسدي لم يكن مساعدني وكنت قادما من توتنهام وواحد من هدافي الدوري الإنجليزي، وجاء وقت التغيير والمشهد الشهير واللي اتعمل عنه أفلام وقصص وطبعا تم إيقافي عن المباراة النهائية وكنت حاسس إني مظلوم وأريد إكمال اللقاء ولكن لم أكن أعرف ألعب بنفس الأداء ومصر كلها كانت مستنية ميدو يكسبهم”.

وتابع: “كان عندي ضغط نفسي كبير جدا وهذا نتج عنه المشهد الذي ظهر لكل الناس واللي كنت أتمنى أنه لم يكن يحدث مع كابتن حسن شحاتة، ونحن الآن أصبحنا أفضل وحبايب جدا، ولما دربت عرفت ما كان يعانيه وكل مدرب وله حساباته، ونزل عمرو زكي وفي أول كرة بعد 3 دقائق محمد أبوتريكة عمل عرضية بالمقاس وزكي كان مميزا وارتقى بقوة ووضع الكرة برأسه وتقدمنا بهدف نظيف وتأهلنا للمباراة النهائية”.

وأردف: “عمرو زكي كان واحدا من أفضل المهاجمين اللي جاءوا في تاريخ مصر وقصر في حق نفسه بعض الشيء، ولكن هذا لا يقلل منه إنه لاعب قوي وهداف ولديه قلب وروح وإخلاص ويدافع ومميز جدا ولعبت معه في ناديين بالزمالك وويجان الإنجليزي وكان بادئ بداية الحلم في الدوري الإنجليزي ولكن واجهه سوء توفيق كبير جدا جعله لم يكمل بنفس المستوى اللي بدأ به الدوري، ولكن لا يمكن أن ننسى اسمه واللي عمل تاريخ كبير مع منتخب مصر في 20069 و2008، ولكن لما تذكر المهاجمين المميزين اللي لعبوا في نتخب مصر لا يمكن أن ننسى اسم (البلدوزر) عمرو زكي”.


الكلمات المتعلقة‎