تستمع الآن

احذر النوم بـ«العدسات اللاصقة».. قد تسبب العمى

الأربعاء - ٠٨ مايو ٢٠١٩

تحذيرات متكررة يصدرها أطباء العيون، تجاه أهمية عدم النوم بالعدسات اللاصقة حتى لا يصاب البعض بالعمي، نتيجة البكتيريا التي تكون داخل تلك العدسات.

ووفقًا للخبر الذي قرأته سارة النجار، عبر برنامج «قبل ما تفطر بكتير»، على «نجوم إف إم»، اليوم الأربعاء، فإن إحدى العيادات الأمريكية نشرت منشورًا كشفت فيه عن تعرض أمرأة لإصابات بالغة نتيجة النوم وهي مرتدية عدسات لاصقة، وتآكلت القرنية الخاصة بها نتيجة البكتيريا.

وتحدث طبيب العيون الأمريكي «باتريك فولمير» عن تلك الواقعة، مشيرًا إلى أنها تسمى قرحة «الزائفة المثقوبة»، وتحدث نتيجة تسرب البكتيريا إلى العين، ومن ثم قد تؤدي إلى العمى الدائم.

فيما أكد الدكتور شريف جمال الدين أستاذ طب وجراحة العيون، في تصريحات نقلها موقع «المصري اليوم»، فإن النوم بالعدسات اللاصقة ممنوع تمامًا ويكاد يكون محرمًا.

وشدد على أن هناك قاعدة طبية وهي أنه إذا دخل ميكروب الجسم لا بد من فتح العضو لاستخراجه، بمعنى أنه إذا تم تغطية الميكروب فإنه يؤدي إلى تكاثره بسرعة.

وأوضح: «عند ارتداء العدسات اللاصقة ويصادف وجود ميكروب على العين نتيجة تجمع الأتربة، فإن مجرد النوم بها فقط يحبس الميكروب داخل العين ويؤدي ذلك إلى تكاثره مما يسبب مضاعفات في القرنية قد تؤدي أحيانًا إلى حساسية في العين».

وعن مخاطر ارتداء العدسات اللاصقة لفترات طويلة، أوضح: «في حال عدم وجود ميكروبات وتم ارتداء العدسات اللاصقة لفترة طويلة فلا يوجد أي خطر لأنها مصممة في الأساس ليتم لبسها على مدار اليوم، ولكن لا بد من إزالتها في أثناء النوم».


الكلمات المتعلقة‎