تستمع الآن

تامر حسني عن مرضه: “تعافيت تمامًا بفضل ربنا”

الأحد - ٢١ أكتوبر ٢٠١٨

أعلن الفنان تامر حسني، الشفاء من المرض الذي أصيب به الأسبوع الماضي وكان سببًا في تأجيل حفلته التي كان مقررا أن تعقد في إحدى الجامعات.

ووفقًا للخبر الذي قرأته مارينا محفوظ عبر برنامج “كلاكيت” على “نجوم إف إم”، فإن تامر قال عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، إنه تعافي من المرض بشكل كامل إلا أنه بحاجة إلى تمارين صوتية بسيطة وجلسات لتفتيح الشعب الهوائية وتهيئة الصوت تدريجيًا حتى يعود إلى حالته الطبيعية.

كما وجه تامر الشكر إلى عدد من الأطباء الذي أشرفوا على حالته الصحية خلال الفترة الماضية، قائلا: “بشكركم من كل قلبي الحمدلله تعافيت تماماً بفضل ربنا ثم رعايتكم ونصائحكم”.

كان تامر قد مر بأزمة صحية بدأت منذ الأسبوع الماضي، حيث نقل على إثرها إلى أحد مستشفيات منطقة السادس من أكتوبر، بعد تصويره حلقة في برنامج “صاحبة السعادة”.

ونشرت الصفحة الرسمية لتامر حسني، تدوينة عبر صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك”، تشير إلى أنه أصيب بوعكة صحية شديدة قد تلزمة لإجراء عملية في أحباله الصوتية.

وقالت صفحة تامر: “تم نقل الفنان تامر حسني منذ قليل إلى إحدى مستشفيات منطقة ٦ أكتوبر فور إصابته بوعكه صحية شديدة جدًا بعد إنتهائه من تصوير برنامج صاحبة السعادة.. واحتمالات إجراء عملية في أحباله الصوتية”.


الكلمات المتعلقة‎